5 علامات تدل على اختفاء تكيس المبايض!

5 علامات تدل على اختفاء تكيس المبايض!

تكيسات المبايض هي أكياس أو جيوب مليئة بالسوائل تتكوّن في المبيض أو على سطحه. ويمكن لاكياس المبيض أن تكون غير مؤذية وتختفي في غضون أشهر كما يمكن في حالات أخرى أن تسبب أعراضاً خطيرة. كذلك، فإنّ الشفاء من هذه الحالة يمكن أن يظهر من خلال مؤشرات عدّة، ونكشف في هذا الموضوع من موقع صحتي علامات اختفاء تكيس المبايض.

 

- دورات الحيض المنتظمة:

عودة انتظام دورات الحيض من أبرز العلامات التي تدلّ على اختفاء تكيس المبايض، خصوصاً وأنّ اضطراب الدورة الشهرية يُعتبر عارضاً أساسياً يدل عليها نتيجة التغيّرات والتقلبات الهرمونية التي تسببها هذه المتلازمة.

 

- نمو الشعر بشكلٍ طبيعي:

نمو الشعر غير المرغوب به في الجسم وبكميات كبيرة ينتج غالباً عن اختلال التوازن الهرموني، ويُعدّ مؤشراً للمعاناة من تكيس المبايض. لذلك فإنّ اختلاف الإصابة بهذه الحالة الصحية لا بدّ له أن يعيد دورة نمو الشعر إلى طبيعتها مع عودة الهرمونات في الجسم إلى التوازن.

 

- صفاء الوجه:

من الشائع أن تظهر البثور وحب الشباب والعديد من شوائب البشرة في حال حدوث اضطرابات هرمونية في الجسم، وهذا ما تلاحظه المرأة المصابة بتكيس المبايض، حيث تبذل مجهوداً للعناية ببشرتها للوقاية من الشوائب. لذلك فإنّ عودة الهرمونات إلى الانتظام ينتج عنها صفاء الوجه وإشراقة مميزة للبشرة.

 

- الوزن الصحي:

عند التمكن من خسارة الوزن في حال كان هناك العديد من الكيلوغرامات الزائدة، تزداد حساسية الجسم على الإنسولين مما يزيد من انتظام دورات الحيض وعودة الهرمونات إلى مستوياتها الطبيعية. من هنا، يمكن القول إن الوصول إلى الوزن الصحي بعيداً من السمنة أو النحافة قد يكون من علامات اختفاء تكيس المبايض.

 

- تحسّن الخصوبة:

تحول المعاناة من تكيسات المبايض دون التمكن من الحمل السريع في حال التخطيط له، خصوصاً وأنّ التقلبات الهرمونية التي تسببها هذه الحالة الصحية تؤثر على الدورة الشهرية وبالتالي على التبويض مما ينعكس سلباً على الخصوبة. لذلك، فإنّ استعادة الإباضة بشكلٍ طبيعي يدلّ على تحسّن الخصوبة، وهذا مؤشر إلى اختفاء تكيس المبايض.

 

لا علاج شافياً بشكلٍ نهائي من تكيس المبايض إنما يمكن للسيطرة على نمط الحياة واتباع بعض العادات الصحية وتجنّب الأخرى المضرّة أن يحدّ من الأعراض وأن يقي من المضاعفات الخطيرة.

 

لا تتركي التساؤلات لديكِ حول التخطيط للحمل ومراحله وصولاً الى الولادة دون جواب! أدخلي الى موقع www.sohatidoc.com واحصلي على استشارة أونلاين من أبرز الأطباء الأخصائيين.


وسعوا معلوماتكم عن تكيس المبايض عبر موقع صحتي:

‪‪مقالات ذات صلة
‪‪إقرأ أيضاً
‪ما رأيك ؟