لماذا تكون مرحلة المراهقة صعبة نفسيّاً؟

لماذا تكون مرحلة المراهقة صعبة نفسيّاً؟

ريتا عبدو

مرحلة المراهقة هي الفترة العمريّة يمرّ فيها الطفل لينتقل من الطفولة إلى مرحلة النضوج الفكري والجسدي والنفسي. من الناحية النفسيّة، اضطرابات نفسيّة عديدة قد تحصل للطفل أثناء اجتيازه مرحلة المراهقة وتختلف هذه الحالات النفسيّة بين طفل وآخر تبعاً لتاريخ نموّ الطفل النفسي والعاطفي. فما هي مراحل المراهقة وأهمّ التغييرات النفسيّة التي تطرأ على المراهق خلالها.

 

مراحل فترة المراهقة

- مرحلة ما بين 11 إلى 14 سنة: تحدث فيها تغييرات بيولوجيّة سريعة وتترافق مع ظهور تغييرات فكريّة وسلوكيّات جديدة

- مرحلة ما بين 14 إلى 18 سنة: تكتمل التغييرات البيولوجيّة وتزداد تأثيرات التغييرات النفسيّة والسلوكيّة ومن الممكن أن تتفاقم أكثر مع مرور الوقت

- مرحلة ما بين 18 إلى 21 سنة: يُصبح خلالها المراهق شخصاً واعياً، ويمكن القول أنّه أصبح راشداً، من ناحية شكله وتَصرّفاته. تبدأ السلوكيّات النفسيّة المرتبطة بمرحلة المراهقة بالتضاؤل

 

ما هي عوامل الصحّة النفسيّة خلال فترة المراهقة التي تصعّب مرور هذه المرحلة؟

- رغبة المراهق الحصول على حقّ أكبر من الاستقلالية وتخفيف الضغط المفروض عليه ليصبح كأصدقائه، ويكتشف المواضيع الجنسيّة، ويسعى كذلك إلى زيادة وصوله على التكنولوجيا.

- تختلف التأثيرات النفسيّة على المراهق تبعاً لتأثير وسائل الإعلام عليه، والقواعد القائمة في محيطه، ما يزيد التباين بين واقع حياة المراهق وتخيّلاته المستقبليّة.

- نوعيّة حياة المراهق ووضعه العائلي وعلاقاته مع أصدقائه.

- العنف ومعاملة الأهل القاسية، وكذلك العقبات الاجتماعيّة والاقتصاديّة هي عوامل تؤثّر على الصحّة النفسيّة للمراهق.

- ظروف الحياة المتنوّعة، كالظروف المعيشيّة، الوصم الاجتماعي، التمييز، المعاناة من مرض مزمن، أو التوحّد، أو أي إعاقة عقليّة أو عصبيّة، هذه الفئة من المراهقين معرّضة لضغوطات ومشاكل نفسيّة أكثر خلال مرحلة المراهقة.

 

بعض المشاكل النفسيّة التي من الممكن أن يتعرّض لها المراهق
- العدوانيّة والعصبيّة والعنف

- التوتّر والقلق والاكتئاب

- الرغبة في العزلة أو على العكس الحركة الزائدة وعدم الرغبة في العودة إلى المنزل

 

لقراءة المزيد من المقالات عن المراهقة اضغطوا على الروابط النالية:

هذه العلامات تشير الى خوف المراهق من الظلام

اتّبعوا هذه الإرشادات للتقرّب من ابنكم وابنتكم خلال مرحلة المراهقة

إليكم إرشادات التعامل مع المراهق العنيد

‪ما رأيك ؟