ما العلاقة بين النظام الغذائي للأب والجنين؟

ما العلاقة بين النظام الغذائي للأب والجنين؟

كشفت دراسة طبّية حديثة أنّ النظام الغذائي للأب ووزنه الزائد، خصوصًا في وقت الإخصاب، يؤثر على جينات الجنين، ليعرض أطفاله فى حال كونهم بنات، إلى زيادة مخاطر الإصابة بالبدانة ومرض السكري.

وأظهرت التجارب العملية على فئران التجارب أن إناث الفئران اللواتي يولدن لفئران يعانون من البدانة، هم الأكثر عرضة للإصابة بالبدانة وأمراض السكري والسرطان. وأوضحت الدراسة، أن تأثير صحة الأم على أولادها ثبت فى العديد من الدراسات السابقة، إلا أن هذه الدراسة تعد الأولى من نوعها التي تشير إلى وجود علاقة بين صحة ووزن الأب، وطبيعة نظامه الغذائي المرتفع الدهون على فرص إنجاب فتيات يعانين من البدانة، ومخاطر الإصابة بمرض السكر.

 

نظام غذائي صحّيّ

 

النظام الغذائي السليم للأب، خصوصًا الذي يتضمّن نسبة كافية من حمض الفوليك والفيتامين ب٩، مهمّ عند الأب بقدر ما هو مهم عند الأم، لتفادي إصابة الأولاد ببعض التشوهات الخلقية.هذه الاستنتاجات توصّلت إليها دراسة أجراها باحثون من جامعة "ماكغيل" في مونتريال على فئران.

وفي الدراسة، جرت مقارنة صغار ذكور الفئران التي خضعت لنظام غذائي غنيّ بحمض الفوليك، بصغار ذكور فئران إتبعت قبل عملية التخصيب، نظاماً غذائياً لا يتضمّن نسبة كافية من حمض الفوليك.

بيّنت هذه التجربة ازدياداً بنسبة ٣۰ في المئة في التشوهات الخلقية عند الصغار، عندما تناول الذكر قبل عملية التخصيب نسبة منخفضة من حمض الفوليك. إنّ التشوهات كانت حادة وطالت الهيكل العظمي، لاسيما في منطقتي الجمجمة والعمود الفقري.

‪ما رأيك ؟
من انوثة