ما حقيقة دور لحم الماعز في رفع الكولسترول؟

ما حقيقة دور لحم الماعز في رفع الكولسترول؟

يُعتبر لحم الماعز من أكثر اللحوم تناولاً ويُعدّ أقلّ أنواع اللحوم التي تحتوي على سعراتٍ حراريّة، وبالتّالي لا يزيد هذا النّوع من تراكم الدّهون في الجسم.

ولكن ماذا عن دور لحم الماعز في رفع نسبة الكولسترول؟ الجواب في هذا الموضوع من موقع صحتي.

 

لحم الماعز والكولسترول

 

إنّ الإكثار من تناول لحم الماعز يزيد من خطر ارتفاع نسبة الكولسترول في الدم، على الرّغم من أنّه يحتوي على نسبةٍ أقلّ منها مُقارنةً بلحم الغنم ولحم البقر.

ويُشار إلى أنّ خلوّ لحم الماعز من الكولسترول ليس إلا مُجرّد وهم؛ لأنّه يحتوي على نسبةٍ مُعيّنةٍ منه على الرّغم من أنّها قليلة في حال المُقارنة مع الأنواع الأخرى من اللحوم، كما أنّ الإفراط في تناوله قد يؤدّي إلى الإصابة بمرض النقرس.

بالإضافة إلى ذلك، يُمكن أن يؤدّي تناول لحم الماعز إلى تصلّب الشرايين ورفع نسبة الكولسترول في الدم، في حال تناوله بشكلٍ كبيرٍ ومستمرّ.

 

خالٍ من الهرمونات

 

يتميّز لحم الماعز عن لحم البقر والدجاج، بأنّه لا يتمّ حقنه بأيّ هرمونات مثلما يحدث مع بعض الأبقار.

من هنا، فإنّ لحم الماعز عادةً ما يُعتبر بديلاً صحّياً للحم البقر؛ خصوصاً وأنّ مُعدّل الدّهون فيه أقلّ من النسبة الموجودة في اللحوم الحمراء، كما يوفّر عدداً أقلّ من السّعرات الحراريّة ما يُساعد على ضبط الوزن.

وتحتوي الحصّة الواحدة من لحم الماعز التي تبلغ 85 غراماً على حوالي 122 سعرة حراريّة، بينما يحتوي المقدار نفسه من لحم البقر على 179 سعرة ولحم الدجاج على 162 سعرة. كما يوجد في الحصّة الواحدة من لحم الماعز 2.6 غرام من الدّهون، أي ثلث ما يوجد في لحم البقر.

 

فيتامينات وبروتينات

 

للحم الماعز فوائد عدّة تجعله يختلف عن باقي أنواع اللحوم، من بينها أنّه يحتوي على نسبةٍ جيّدةٍ من فيتامينات A وB وD ويحتوي أيضاً على بروتيناتٍ حيوانيّةٍ تُعتبر نسبتها مُرتفعةً مُقارنة مع اللحوم الأخرى.

كما أنّ لحم الماعز لا يؤدّي إلى الإصابة باضطرابات الأمعاء والقولون، والتخمة عادةً ما تكون قليلةً مُقارنة مع باقي أنواع اللحوم التي تزيد من خطر الإصابة باضطراباتٍ لدى مرضى السكري والقلب والشرايين خصوصاً.

 

في ما يتعلّق بالسعي إلى ضبط نسبة الكولسترول في الدم، لا بدّ من تناول لحم الماعز باعتدال حيث يُنصح بعدم تجاوز الـ 700 غرام في الأسبوع. 

 

لقراءة المزيد عن الكولسترول إضغطوا على الروابط التالية:


‪ما رأيك ؟