قبل معاودة الرياضة بعد الولادة... احذري هذه الأمور!

قبل معاودة الرياضة بعد الولادة... احذري هذه الأمور!

قد تستعجل بعض الأمّهات بعد الولادة فوراً على استعادة نشاطهن البدني والرياضي. لكن استمكال الرياضة الجسديّة يختلف بين الولادة الطبيعيّة والولادة القيصريّة. فقد تؤذي السيّدة جسمها بسبب تسرّعها ذلك أن أعضاء الجسم تتأثّر بعد الحمل والولادة. تعرّفي معنا في هذا المقال من صحتي على بعض التحذيرات قبل ممارسة الرياضة بعد الولادة.

 

تحذيرات ممارسة الرياضة بعد الولادة

1- لا تتسرّعي، فإذا كانت ولادتك طبيعيّة عندها يمكنك على الفور البدء بممارسة الرياضة في اليوم الثالث للولادة، فهي مهمّة جدّاً في المرحلة الجسميّة الجديدة التي تمرّين فيها، إذ إنها تساعدك على تنظيم ساعات نومك، وترفع من طاقة ونشاط جسدك وتخفّف من حدّة التوتّر في فترة ما بعد الولادة، كما تقوّي عضلات البطن التي تضعف بسبب الحمل والولادة.

2- لا تشدّدي بالتمارين الرياضيّة، خاصّة إذا كانت ولادتك بعمليّة قيصريّة، فقد تضطرّين للانتظار فترة أطول قبل البدء بالرياضية، وفي الوقت نفسه، عليك تجنّب حمل أيّ شيء أثقل من طفلك، والبدء بالمشي وقت تشعرين بالقدرة على ذلك.

3- من الأفضل أن تنتظر النساء اللّواتي خضعن لعمليّة قيصريّة، مدّة 8 إلى 10 أسابيع  قبل إجراء أي تمرين قويّ.

4- تجنّبي التمرينات الشديدة أو حمل الأثقال خلال الشهور الأولى بعد الولادة، ذلك أنّ جرح الولادة القيصريّة يحتاج من 4إلى 6 أسابيع حتى يلتئم.

5- تجنّبي الجري وركوب الدرّاجة.

6- لا تمارسي أي تمارين ترهق عضلات البطن حتى يسمح لك الطبيب بذلك.

 

إليك إختبار الركض لكي تعرفي إذا أصبح جسدك حاضراً للبدء بالرياضة بعد الولادة

إذا كنت ترغبين باستكمال نشاطك الرياضي، فعليك القيام باختبار القفز أوّلاً في المنزل. قفي مع تفريق القدمين ثم اقفزي لأعلى وأسفل عشرين مرّة على التوالي، فإذا لم تشعري بأيّ ثقل في الحوض أو تسرّب في البول ولم يكن بطنك منتفخًا، فأنت مستعدة إذاً للركض على جهاز المشي الكهربائي.

 

لقراءة المزيد من المقالات عن الولادة اضغطي على الروابط التالية:

ما هي أهم إرشادات النظام الغذائي بعد الولادة؟

حقائق عليك أن تعرفيها عن جسمك بعد الولادة

ما هي وضعية النوم المريحة بعد الولادة القيصرية؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة