ما هي الفوائد التي يمكن أن تحصلي عليها اذا ولدتِ بطريقة طبيعية؟

ما هي الفوائد التي يمكن أن تحصلي عليها اذا ولدتِ بطريقة طبيعية؟

تعتبر الولادة الطبيعية من أكثر أنواع الولادات التي تفضلها بعض النساء لأنها تنطوي على تدخل طبي بسيط والتي تسمح لها بالعودة الى حياتها بأسرع وقتٍ ممكن. فالولادة الطبيعية مفيدة لكل من الأم والطفل، وفي ما يلي بعض الأسباب التي تدفع الأمهات إلى اختيارها، فتابعي قراءة السطور القادمة.

فوائد الولادة الطبيعية

1

التحرك بحرية أثناء المخاض

عادةً ما تعني حقنة الظهر أو الـEpidural  أو المراقبة إلكترونية مستمرة للجنين (EFM) خلال الولادة القيصرية انه ينبغي عليكِ البقاء في الفراش، ما يمنعكِ من المشي أو تغيير وضعياتك عندما يكون من المفيد القيام بذلك. تسمح لك الولادة الطبيعية بالتحرك بحرية والعمل مع جسمك لولادة طفلك. حرية الحركة تجعل الولادة أسهل وأحياناً أسرع، أي ان النساء اللواتي يمشين ويغيرن وضعياتهن أثناء المخاض يتمتعن بالراحة قبل وبعد الولادة.

2

تقليل إصابة الطفل ببعض الاضطرابات الصحية

 عندما يحدث المخاض عن طريق الحقن أو أي أدوية أخرى خلال الولادة القيصرية، فقد يؤدي ذلك إلى التوحد أو اضطرابات عصبية أخرى لدى الطفل. يمكن تجنب هذه الاضطرابات عن طريق اختيار الولادة الطبيعية.

3

حصول طفلك على البكتيريا المفيدة

عندما يمرّ طفلك عبر قناة الولادة، فإنه يبتلع البكتيريا التي تساهم في صحة أمعائه وتقوي جهاز المناعة. على الرغم من أن ميكروبيوم الطفل - أو مجموعة الميكروبات - يبدأ في التكون في الرحم، فإن الولادة المهبلية هي جزء أساسي من العملية. في الواقع، ان الأطفال الذين يولدون بعملية قيصرية ويفتقدون لهذه البكتيريا المهمة هم أكثر عرضة للمشاكل الصحية مثل الحساسية الغذائية والربو وحمى القش والسمنة في وقت لاحق من الحياة.

4

تجنّب الجراحة الكبرى

تحمل جميع العمليات الجراحية الكبرى مخاطر، بما في ذلك رد الفعل السيئ للتخدير والعدوى والنزيف والجلطات الدموية. هناك أيضاً مخاطر إضافية للولادة القيصرية، مثل التهاب الرحم، والإصابة الجراحية في الأمعاء أو المثانة، وانسداد السائل الأمنيوسي (عندما يدخل السائل الأمنيوسي إلى مجرى دم الأم ويمكن أن يسبب رد فعل خطير). من هنا، وعندما تختارين الولادة الطبيعية، سوف تتجنبين كلّ هذه المخاطر الصحية.

لا تتركي التساؤلات لديكِ حول التخطيط للحمل ومراحله وصولاً الى الولادة دون جواب! أدخلي الى موقع www.sohatidoc.com واحصلي على استشارة أونلاين من أبرز الأطباء الأخصائيين. 


لقراءة المزيد عن الحمل إضغطوا على الروابط التالية:

كيف تتغيّر حالتك النفسية في الثلث الثالث من الحمل؟

هل تعانين من آلام الاسنان في الشهر الثامن من الحمل؟ إليكِ الأسباب!

السعال خلال الحمل... هل هو خطير؟ وكيف يُعالَج؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة