هل يسبب سكر الحمل ولادة مبكرة؟

هل يسبب سكر الحمل ولادة مبكرة؟

تُعتبر فترة الحمل مليئة بالتغيّرات الهرمونيّة والفيسيولوجيّة التي تطال الجسم بكامله، ويُعدّ سكر الحمل من أهمّ التحدّيات التي يُمكن أن تواجهها الحامل سواء كانت تُعاني من هذا المرض سابقاً أو أنّه تطوّر أثناء الحمل.


ويعمل سكر الحمل على التأثير على مستويات السكر بالدم إضافة إلى زيادة الخلايا المُقاومة للانسولين، وهناك العديد من الأخطار التي يُمكن أن يُسبّبها سكر الحمل سواء للأم أو الجنين، فهل تُعتبر الولادة المبكرة أحدها؟ الجواب في هذا الموضوع من موقع صحتي.

 

الولادة المبكرة

 

يُمكن تعريف الولادة المبكرة بأنّها تلك التي تحدث قبل 3 أسابيع من تاريخ الولادة المُقدّر للطفل، أي أنّها تحدث قبل بداية الأسبوع الـ37 من الحمل.

وفي بعض الأحيان، يُعاني المولود ولادةً مبكرة، ولا سيما الذين تمّت ولادتهم مبكراً للغاية، من مشاكل طبّية معقّدة. وعادةً تتفاوت مُضاعفات الولادة المبكرة، ولكن كلّما تقدّمت ولادة الطّفل عن الموعد المُفترض لها، زاد خطر تعرّضه للإصابة بمُضاعفات.

وغالباً ما لا يوجد سببٌ مُحدّد معروف للولادة المبكرة، ولكن هناك بعض العوامل التي تزيد من احتمالية حدوثها.

 

ما هو سكر الحمل؟

 

يُعرّف سكر الحمل بأنّه ارتفاع السكر في الدم عن الحد الطبيعيّ خلال الحمل بسبب عدم قدرة الجسم على تصنيع هرمون الإنسولين بكمياتٍ كافيةٍ توازي حاجة الجسم الزائدة للإنسولين في هذه المرحلة.

وغالباً ما يتمّ تشخيص سكر الحمل في الفترة المُمتدّة ما بين الأسبوع الـ 24 والأسبوع الـ 28 من الحمل، وعادةً ما يختفي بعد الولادة.

 

سكر الحمل قد يُسبّب الولادة المبكرة!

 

قد تتسبّب الإصابة بسكر الحمل بولادةٍ مبكرةٍ للطفل، ولعلّ هذا يُمكن تفسيره بسبب حدوث ما يُعرف بالاستسقاء السلوي الذي يزيد فيه السّائل الأمنيوسي في الرّحم حول الجنين، وقد تترتّب على هذا الأمر مُعاناة الطّفل من متلازمة الضائقة التنفّسية.

وتجدر الإشارة إلى أنّ سكر الحمل قد يتسبّب بحدوث هذه المُتلازمة حتّى لو تتمّ الولادة بشكلٍ مبكر، ويُعبّر عن هذه المُتلازمة بصعوبة التنفّس والحاجة للتنفّس الاصطناعي إلى حين اكتمال نمو الرئة في الجنين.

ويُشار إلى أنّ الإصابة بسكر الحمل تزيد حاجة الجسم للأنسولين خصوصاً بعد الشّهر الرابع من الحمل بعد خلق المشيمة، وزيادة نسبة الماء تؤدّي إلى حدوث ولادةٍ مبكرةٍ من دون نموّ الجنين بشكلٍ كامل وصحيح.

 

في ظل تزايد الإصابة بمرض السكري عموماً وسكر الحمل خصوصاً، يُنصح بممارسة الرياضة بشكلٍ يوميّ أثناء الحمل مثل السّباحة واليوغا والمشي لمدّة نصف ساعة تقريباً وتحت إشرافٍ طبّي.

 

لقراءة المزيد عن سكر الحمل إضغطوا على الروابط التالية:


‪‪مقالات ذات صلة
‪‪إقرأ أيضاً
‪ما رأيك ؟