الضوء الأزرق خطرٌ على العين... وهذا ما يُسبّبه

(0)
25-09-2018
الضوء الأزرق خطرٌ على العين... وهذا ما يُسبّبه

يؤثّر التعرّض المُبالغ فيه للضوء الأزرق الصادر عن الأجهزة الالكترونيّة وخصوصاً الهاتف  المحمول، سلباً ليس على وظائف الجسم فحسب بل إنّ الضّرر الأكبر ذلك الذي يُصيب العينين.

 

فكيف يؤثّر الضوء الأزرق على العينين؟ الجواب في هذا الموضوع من موقع صحتي.

 

تسريع العمى

 

إنّ الضّوء الأزرق المُنبعث من الهواتف الذكيّة وأجهزة الكمبيوتر المحمولة وغيرها من الأجهزة الرقميّة يُمكن أن يُدمّر الرؤية ويُسرّع العمى.

 

هذا يحصل لأنّ الضّوء الأرزق يُمكن أن يتسبّب في انحلال ما يُسمّى بالبقعة الصفراء؛ وهي جزء من الشبكيّة مسؤول عن الرّؤية المركزيّة التي نستخدمها للقراءة أو التعرّف على الوجوه.

 

لذلك، يُحذّر من التعرّض الطّويل للضّوء الأزرق لأنّه يؤدّي إلى توليد جزيئاتٍ سامة في خلايا العين الحساسة للضوء والتي يُمكن أن تتسبّب في انحلال البقعة الصفراء، وهي حالة غير قابلة للشفاء تؤثّر على الجزء الأوسط من الرؤية.

 

تدمير خلايا الشبكية

 

يتمّ تدمير خلايا الشبكية بسبب تأثير الضّوء الأزرق في مستقبلات الضوء في الجزيئات الحساسة، حيث لا يُلاحظ هذا عند توجيه الضوء الأحمر أو الأصفر والأخضر.

 

ويُشار إلى أنّ قرنيّة العين غير قادرةٍ على عكس الضّوء الأزرق، وفي حال كانت العين تتعرّض بشكلٍ دائم إلى هذا الضوء، فإنّ هذا السلوك من شأنه أن يؤدّي إلى موت الخلايا المستقبلة للضوء في الشبكيّة، ما يؤدّي تدريجياً إلى فقدان البصر.

 

إتلاف شبكية العين

 

من المعروف أنّ الضّوء الأزرق يزيد من احتمال تعرّض العين والرؤية للضّرر من خلال إتلاف شبكية العين.

 

والتعرّض المستمرّ للضّوء الأزرق المُنبعث من شاشات الهواتف الذكيّة والحواسيب يُمكن أن يؤدّي إلى تفاعلٍ في خلايا العين الحساسة للضوء الذي يُمكن أن يُسرّع الضّرر النّاتج عن التنكس البقعي؛ وهو يُعدّ حالةً شائعةً نسبياً بين كبار السنّ ممّا قد يُسبّب العمى.

 

إعتام عدسة العين (الماء الأبيض)

 

هو مرضٌ يُصيب عدسة العين الواقعة خلف الحدقة فيُعتمها ويُفقدها شفافيّتها ممّا يُسبّب ضعف البصر بالعين المُصابة، ومن أبرز العوامل المُساعدة للإصابة بإعتام عدسة العين التعرّض المستمرّ للضوء الأزرق.

 

لا يُسبّب هذا المرض أيّ أوجاع، ولكنّ المريض يُعاني من حساسيةٍ قويّة للإنارة وضعف النّظر ليلاً، وقد يُصيب هذا المرض عيناً واحدةً أو كلا العينين.

 

هذه الأخطار المذكورة يتضاعف تأثيرها السلبي على العين في حال تعرّضها المُفرط للضوء الأزرق ليلاً في الظلام.

 

اقرأوا المزيد عن مشاكل العيون عبر موقع صحتي:

 

هذه هي أكثر أمراض العيون شيوعاً

اذا كنتم تعانون من غباش العيون... تنبّهوا الى هذه الأسباب!

معلومات يجب ان تعرفوها عن قصر النظر!

مقالات مماثلة