تعرّفي على كلّ تفاصيل عملية حقن الدهون في الوجه

تعرّفي على كلّ تفاصيل عملية حقن الدهون في الوجه

الجمال هاجس كثير من السيّدات اللواتي يأملن بالحفاظ على الشباب، ولا سيما نضارة البشرة. وقد ظهرت في الآونة الأخيرة طرق علاجية مختلفة لمكافحة التجاعيد، ومن أشهرها حقن الدهون في الوجه التي يدور حولها أسئلة كثيرة حيّرت من توّد استخدامها. لذا يعرّفكِ موقع "صحّتي" على تفاصيل هذه العملية لكي تتّخذي القرار الصحيح ولا تندمي لاحقاً.

كيفية الحقن

أولاً، يتمّ إستخراج الدهون من جسم المرأة نفسها التي توّد إجراء العملية عن طريق إبرة رفيعة، ويتمّ شفط الدهون من مكان مناسب كالبطن أو الوركين. ثم يتمّ تركيز الدهون وإعادة حقنها في الوجه ضمن الجلسة نفسها. ويمكن حقن كميات كبيرة بحيث تكون النتائج دائمة بعد جلستين من حقن الدهون. وكل هذه العملية تتم بحذر وتحت تعقيم كامل، وتجري فى غرفة العمليات وعادة ما تجري هذه العملية تحت مخدر موضعي، حيث تستغرق العملية حوالي ساعة وأحيانا تجري تحت مخدر عام بناء على طلب المريض. كما يمكن أن يستخدم حقن الدهون كجزء مكمل لعمليات شد الوجه.

هل تحتاجين الى العملية؟

يمكن لهذه العملية أن تكون مفيدة جداً لكِ في حال كنتِ تعانين من أي مشاكل أو تشوّهات بالبشرة، أو أنّكِ تريدين علاج تجاعيد الوجه دون اللجوء الى الكولاجين والبوتوكس. كما أنّها ممتازة لعلاج آثار حبّ الشباب العميقة وعلاج الندبات والجروح المشوّهة للوجه، بالإضافة الى أهميتها على صعيد علاج الندبات وضمور الانسجة تحت الجلد.

مخاطر العملية

حين تُجرى العملية لدى طبيب مختصّ، فهي تكون ناجحة في أغلب الاحيان ولا يكون هناك مخاطر كبرى. لكن عموماً يجب ان تعرفي أنّ هناك إمكانية لحدوث تورّمات، لذا يجب أن تعملي كمّادات من الثلج لمدّة 7 أيام. كما من الممكن أن تشعري بآلام في الوجه والرأس، وسيعطيك الطبيب المسّكنات التي تحتاجيها، كما أنّ النساء يواجهن أحياناً إحساساً بالتنميل بالجلد قد يستمر لبعض الوقت، وقد يحدث زرقان بالجلد يدوم كأقصى حدّ 10 أيام.

 

‪ما رأيك ؟