الخصر والبطن مؤشران للصحّة والعمر

الخصر والبطن مؤشران للصحّة والعمر

إنّ تجمع الدهون في منطقة البطن أو ما يعرف بالسمنة المركزية من أهم مسبّبات الأمراض المزمنة عامّة، أهمّها مرض السكري وأمراض القلب وكذلك الأمراض النفسية. ورغم أنّ أكثر الدهون تتراكم على الأرداف والأفخاذ، إلا أنّ الدراسات تشير إلى أنّ الدهون المتراكمة على البطن تعتبر الأخطر، حيث تؤدي إلى الإصابة بارتفاع ضغط الدم، وارتفاع مستوى الكولسترول، ومتلازمة مقاومة الأنسولين. فما هي دلالات محيط الخصر؟ اليكِ المعلومات من موقع صحّتي.

 

الارتباط بين الخصر والعمر

 

أجرت كلية كاز للأعمال بجامعة سيتي في لندن دراسة تبيّن خلالها أنّ سر طول العمر هو ألا يكون محيط خصر الشخص أكبر من نصف طوله. لأنّ هذا يمكن أن يؤثر سلباً في متوسط العمر، وقد يصل التأثير إلى نحو عشرين عاماً.

 

تقليل الدهون في الاطعمة... ضرورة لصحّتكم

 

وشملت الدراسة ملفات ٣۰۰۰۰۰ شخص على مدى ۲۰ سنة. وأوضحت النتائج أنّ الشخص العادي الذي يبلغ عمره ٣۰ عاماً وطوله نحو ۱٧٧ سنتيمتراً، ينبغي ألا يزيد محيط خصره على نحو ۸٩ سنتيمتراً، وهذا يجعله في فئة الأصحاء. لكن، إذا زاد الخصر إلى نحو ۱۰٦ سنتيمترات، أو بنسبة ٦۰% عن الطول، فإنه يجازف بفقدان عام من عمره الافتراضي. 

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا