كيف يجب ان تتصرف مع ابنك المراهق؟

كيف يجب ان تتصرف مع ابنك المراهق؟

المراهقة من أخطر المراحل العمرية التي يمرّ بها الإنسان. ويمكن ان يتفادى المراهق خطورة هذه المرحلة بمشاكلها وصعوباتها، من خلال دور الاب الذي يعدّ اكثر من مهم لتمرير هذه المرحلة بسلام. فما هو دور الاب في حياة المراهق؟ هذا ما سنحاول الاجابة عليه في هذا المقال من موقع صحتي.

 

الفهم والتفهم

 

على الاب ان يفهم التغيرات النفسية والبيولوجية التي يمرّ بها ابنه المراهق، ويتفهم تصرفاته حيالها. وان يكون واعيا ومدركا بأن ابنه المراهق لا يزال يبحث عن هويته واستقلاليته، الامر الذي يجعله حاد الطباع وغريب التصرفات، وعنيدا ومتمردا. ووعي الأب لكل هذه المتغيرات يساعد ويساهم في تخفيف سوء الفهم واللوم والعتب والغضب على الابن .

 

الحوار لا الصراخ

 

على الاب ان يدرك ان ابنه المراهق يعيش في صراع واحاسيس متناقضة ما يجعله حساسا بدرجة عالية. لذلك لا بدّ من ان يتعامل الأب معه ومع اخطائه، بشكل متوازن. وان يعتمد اسلوب الحوار للتوجيه والنصح والارشاد، فهذا الامر يساعد كثيرا في تقوية العلاقة بينهما، فمن المهم ان يشعر المراهق بالأمان وان يثق بوالده، الامر الذي ينعكس على تصرفاته الايجابية .

ومن المهم جدا ان يركز الاب في طريقة تعامله مع ولده المراهق على سلوك ابنه الخاطئ لتعديله وتصويبه لا ان يحطم شخصية الابن، ما يدفعه الى تصرفات شاذة.

 

الاحتواء والاهتمام

دور الاب في احتواء ابنه، والاهتمام به. وهذا الامر يجعل المراهق بأمان من التقلبات النفسية التي سيواجهها في فترة المراهقة، كما من شأنه ان يحميه من أصدقاء السوء والسلوكيات السلبية. كل ذلك يتم إذا نشأ المراهق في بيئة مشبّعة بالحنان والاحترام والاحتواء والتقبّل.

 

هامش من الحرية

 

من الجيد مصاحبة الاب لولده المراهق واخذه كصديق حتى يتكلم معه ويثق به ويفصح له عن اسراره ومكنونات قلبه. في مقابل ترك هامش من الحرية له من دون التجسس عليه ومراقبة تصرفاته بشكل زائد.

 

واسعوا معرفتكم عن كيفية تربية المراهق من خلال موقع صحتي: 

 

تجنبوا هذه الاخطاء أثناء تربية المراهقين

إليكم الأساليب المثالية للتعامل مع إبنكم المراهق

طفلك المراهق يكذب؟ اليك العلاج

‪ما رأيك ؟
من انوثة