مشكلة تسرب المراهق من المدرسة... كيف تواجهونها؟

مشكلة تسرب المراهق من المدرسة... كيف تواجهونها؟

قد يهرب المراهق من المدرسة بهدف جذب إنتباه الآخرين كما أنه قد لا يكون لديه أي رغبة في الدراسة والتحصيل العلمي. ويعدّ تسرب التلاميذ من التعلّم مشكلة كبيرة، وهي تعدّ من أخطر الآفات التي تواجه المراهقين، إذ تترك آثاراً سلبية على صحتهم النفسية.

 

أسباب تسرب المراهقين من المدرسة

 

عوامل كثير تدفع المراهقين الى تسرّبهم من المدرسة:

 

- حب المراهق للمغامرة

- جذب انتباه الآخرين

- عدم رغبته في الدراسة والتحصيل العلمي

- شعوره بالقلق وخوفه الشديد من الاختبارات المدرسية

- المعاناة من المشاكل الإجتماعية والعائلية

 - الشعور بالضغوطات

- الرغبة بقضاء الوقت مع الأصدقاء بدل الدراسة

- عدم توفر ظروف ملائمة في المدرسة للدراسة

- تعرض المراهق الى العنف في المدرسة

 

هل من حلول لمعالجة هذه المشكلة؟

 

من الممكن الحدّ من المشكلة وعلاجها، وذلك وفق النصائح التالية:

 

- مناقشة المشاكل السلوكية في الصف وتوعية التلاميذ.

- التواصل المستمر بين الأهل والمدرسة لتحقيق التوافق النفسي والاجتماعي للطفل.

- إعتماد الحوار بين الأهل والمراهق لحلّ الصعوبات التي يواجهها.

- التشجيع الدائم وتحفيز المراهق، وعدم إحباطه وتوبيخه بسبب تحصيله الدراسي المتدّني.

- عدم إحراج المراهق أمام أصدقائه وزملائه في المدرسة.

- من الضروري أن يكسب المراهق ثقة عائلته حتى لا يختلق الأعذار لعدم الذهاب الى المدرسة.

 

اقرأوا المزيد عن سلوك المراهق في المدرسة على هذه الروابط:

 

ما الذي يدفع المراهقون الى الهرب من المدرسة؟

ما الذي يحكم علاقة المراهق بمدرسته؟

ما هي المشاكل التي يواجهها المراهق في المدرسة؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة