انتبهوا لمخاطر مزج بعض الاطعمة مع بعضها!

انتبهوا لمخاطر مزج بعض الاطعمة مع بعضها!

حالات التوعك بعد تناول الطعام شائعة جداً وصولاً الى التسمم، وربما يكون ذلك ناتجاً عن وجود انواع معينة من البكتيريا او الجراثيم في الطعام. ولكن هناك احتمال آخر يتمثل بتناولكم لاطعمة لا يجب ان تمتزج مع بعضها وإلا اصبحت ضارة للجسم. فاكتشفوا معنا ابرز هذه الاطعمة لكي تتجنبوها.

 

- سلطة الفواكه المنوعة: إذا كنتم تشعرون بتوعك او الم في البطن بعد تناول سلطة الفواكه، فذلك ليس مريباً. والسبب انّكم يجب ان تبتعدوا تماماً عن خلط الفواكه الحمضية مع الفواكه الحلوة، ونعني بذلك مثلاً البرتقال والجريب فروت والاناناس مع الموز مثلاً او التمر او التين. فذلك سيسبب عسر هضم دون شك. ومن الافضل الاعتماد على نوع واحد من الفواكه او السلطة من الفئة الواحدة.

 

- الفواكه مع الطبق الرئيسي: من الصيحات الجديدة في عالم الطبخ اضافة الفواكه الى الاطباق الرئيسية مثل الفراولة او الاناناس وغيرها ايضاً. لكن يجب التنبه الى هذا المزيج لأنّ مكونات الطبق الرئيسي تحتاج الى الوقت للهضم مثل اللحوم والارز، اما الفواكه فهي سريعة الهضم. ولكن حين تمزج مع المكونات الاخرى فيمكن ان تبقى لفترة اطول في البطن وتتخمر هناك ما يزيد من صعوبة الهضم. 

 

- الخبز والمربى او الشوكولا السائلة: ننصحكم بالابتعاد عن مزيج الخبز والمربى او اضافة الشوكولا السائلة، لأنّ ذلك يؤدي الى ارتفاع مستوى السكر في الدم سريعاً جداً ما يسبب العديد من المضاعفات خصوصاً على المدى الطويل. وغالباً ما تحتاجون الى ساعة تقريباً لاعادة مستوى السكر الى طبيعته. 

 

- الطماطم ومشتقات الحليب: من المعروف انّ الطماطم من الخضار الحمضية وغالباً ما تمزج مع مشتقات الحليب كاللبنة والجبنة، ولكن علمياً لا يجب المزج بين هذين النوعين من الطعام. فذلك يؤثر على حركة الامعاء والهضم، وهذا ما يجب  التنبه اليه خصوصاً عند تناول الاكل الايطالي مثلاً. 

 

- البروتين المزدوج: لا شك انّ البروتين مهم للجسم وبناء العضلات، ولكن ما يضر بالهضم والجسم عموماً هو تناول حصص مزدوجة من البروتين مثل البيض مع اللحم او المكسرات مع اللبن الزبادي. فتصوروا كم من الوقت سيحتاج الجسم لهضم مثل هذا المزيج، وفي حال كنتم تضيفون عناصراً اخرى ايضاً فعسر الهضم ممكن.

 

اكتشفوا المزيد من القواعد الاساسية لوجبات طعام صحية عبر هذا الرابط

‪ما رأيك ؟
من انوثة