مشروبات تسبب الأرق، تعرّفوا عليها

تنبّهوا الى هذه المشروبات لأنّها يمكن أن تسبّب لكم الأرق!

بالرغم من أهمية النوم العميق خلال الليل بالنسبة إلى صحة الجسم والقدرة على أداء الواجبات والأعمال اليومية والراحة النفسية والجسدية، إلا أن بعض الناس يعانون من الأرق الليلي بشكل كبير، فلا يقدرون على النوم جيداً، مما يؤثر سلباً على كل تلك النواحي التي ذكرناها.

هذا الأرق من الممكن أن يكون نتيجة بعض الآلام أو التوتّر النفسي أو بسبب ممارسات وعادات يقومون بها مثل النوم خلال النهار أو عدم تهيئة الأجواء المناسبة للخلود في نوم عميق في غرفة النوم، أو بسبب بعض المأكولات أو المشروبات التي يتناولونها في وقت قريب من وقت النوم، وأبرز هذه المشروبات نعددها لك في السطور التالية.

 

مشروبات تسبب الأرق

إذا كنت تتناولين القهوة أو الشاي في ساعات المساء، فأنت من دون شك تعلمين أن ذلك من شأنه أن يؤثر على قدرتك على النوم بسبب كمية الكافيين الموجودة في هذين المشروبين، والكافيين هو من العناصر التي تساعد على السهر وتسبب الأرق. ولكن إلى جانب القهوة والشاي، يجب عليك تجنّب مشروبات أخرى إذا أردت الخلود إلى النوم العميق، وهذه أبرزها:

 

الصودا ومشروبات الطاقة: هي من المشروبات التي تسبب في تأخير موعد النوم لأنها تحتوي على نسب عالية من الكافيين ومن السكر، وهذين العنصرين يؤثران سلباً على قدرة الجسم على الخلود إلى النوم.

 

الشاي الأخضر: هو من المشروبات الأكثر شعبية، ولكن بما أنه يحتوي على الكافيين، فإنه لا يساعد على النوم، لذلك يُفضّل تناوله في وقت مبكر بعيداً عن وقت الخلوم إلى النوم.

 

مشروب الشوكولا: هو بدوره يمنع النوم ولكنه ليس بقوة القهوة والشاي، فكمية الكافيين الموجودة فيه أقل مما يوجد فيهما. ولكن مشروب الشوكولا غالباً ما يكون غنياً بالسكر الذي يلعب دوراً مهماً أيضاً في تأخير وقت النوم نظراً إلى كمية الطاقة والنشاط التي يمنحها للجسم.

 

عصير البرتقال: هذا النوع من العصير الطبيعي وبالرغم من الفوائد العديدة التي يمنحها للجسم إلا أنه يؤثر على قدرتك على النوم وذلك أولاً لأنه أسيدي ويمكن أن يسبب حموضة المعدة، وثانياً لاحتوائه على نسبة عالية من الفيتامين C الذي يملؤك نشاطاً وحيوية ولا يساعد على النوم. وكذلك الأمر بالنسبة إلى عصير الغريب فروت ومشرون الماء بالليمون وجميع العصائر بالفيتامين C وبالسكر.

 

عصير الرمان: معروف بقدرته على تنشيط الجسم وتزويده بالحيوية والطاقة لذلك فإنه من الممكن أن يكون سبباً في تأخير موعد النوم، وبالتالي من الأفضل أن يتم تناوله في وقت مبكر من اليوم.

 

المزيد حول تأثير الكافيين على الجسم في ما يلي:

كيف يؤثر الكافيين على الجسم؟


لن تصدقوا ما يفعله الكافيين فعلياً في دماغكم!


تنبهوا الى هذه الاعراض التي تشير الى زيادة الكافيين في الجسم!

‪ما رأيك ؟