جراحة إنقاص الوزن تقلل من خطر الإصابة بالسكري

جراحة إنقاص الوزن تقلل من خطر الإصابة بالسكري

أشرف بعض الباحثون السويديون على دراسة حديثة تربط عملية إنقاص الوزن بالجراحة بعلاقة وثيقة مع تقليل خطر الإصابة بمرض السكري. وأفادوا أن فائدتها لا تقتصر فقط على إنقاص الوزن بل على التخلص من السكري الذي يطلق عليه إسم السكري النوع الثاني. وفي هذا الموضوع من موقع صحتي نكشف اكثر كيف تؤثر جراحة إنقاص الوزن على السكري.

 

لائحة بالاطعمة المفيدة والمضرة لمريض السكري

 

التخلص من الامراض

 

وجد الباحثون بعد دراسات عديدة أن تكاليف الادوية والرعاية الصحية تقلّ بنسب عالية جداً حين يخسر المريض من وزنه بسبب الجراحة التي تتمّ. وأوصت منظمة الصحة العالمية بالقيام بعمليات التنحيف فقط للأشخاص الذين يعانون من مرض البدانة أي مرض الوزن الزائد؛ علماً أن عملية إنقاص الوزن تساعد على تخفيض السكري بشكل كبير لا بل في بعض الأحيان حتى اختفاء السكري كلياًّ.

 

ما الفرق بين السكري النوع الاول والثاني؟

 

كما ونشرت مجلة لانسيت الطبية نتائج تجربة على عدد من الأشخاص إثباتات عديدة على عدم جدوى الأدوية المعالجة والأنظمة الغذائية في علاجات السكري من الدرجة الثانية ولكن نفعت معهم هذه العملية التي يخضعون لها لإنقاص الوزن. وأصرّ الجراحون على متابعة مستمرة للأشخاص المصابين بالسكري الذين خضعوا لعملية لإنقاص الوزن بمتابعة طبيّة لهم لمعدلات السكري في أجسامهم.

 

العسل... منتج طبيعي فعال لانقاص الوزن!

 

الى جانب التخلص من السكري وإنقاص الوزن إن هذه العملية تساعد على التخلص من الكثير من الأمراض، مثلاً أمراض القلب التي يسببها عدم القدرة على التحكم بمستويات السكر في الدم. وأمراض ارتفاع ضغط الدم، والجلطات ومشاكل في الجهاز التنفسي، وأمراض الكلي وأنواع مختلفة من السرطان وما يقارب السبعة والأربعين مرضاً مزمناً مصاحبين للسمنة.

‪ما رأيك ؟