صغر كيس الحمل حالة قد تواجهكِ ... فما أسبابها؟

صغر كيس الحمل حالة قد تواجهكِ... فما أسبابها؟

اسباب صغر كيس الحمل

أثناء الحمل تحدث الكثير من التغيرات لجسم المرأة، وعلى الرغم من أن معظمها طبيعي، إلا أن هناك بعض الحالات الإستثنائية التي تستدعي القلق والمتابعة الطبيّة الدوريّة، ومن أبرزها الإكتشاف من خلال فحص السونار أن حجم كيس الحمل أصغر من الطبيعي.

 

ما هو كيس الحمل؟

 

كيس الحمل هو عبارة عن هيكل مملوء بالسوائل يحيط بالجنين داخل رحم الأم، علماً أنه من الممكن ملاحظته في وقت مبكر جداً من الحمل من خلال اللجوء الى فحص الموجات فوق الصوتية.

 

ما هي الاسباب التي تؤدي الى صغر كيس الحمل؟

 

أثناء الحمل قد يلاحظ الطبيب أن كيس الحمل أصغر من المتوقع، مع الإشارة الى أن هذه الحالة قد تحدث للأسباب التالية:

- حدوث خطأ في حساب فترة الحمل، ما يعني أن تكوّن الجنين ما زال في مراحل مبكرة أكثر من ما تتوقعه الأم.

- إحتمال التعرّض للإجهاض، لا سيما عندما تستمر الموجات فوق الصوتية في إظهار حجم صغير من الكيس. وهنا نشير الى أنه وفي هذه الحالة يجب الحصول على المتابعة الطبيّة المستمرة والدوريّة حتى تتوفر معلومات كافية لتحديد ما إذا كان الحمل قابلاً للاستمرار أم لا.

- العوامل الوراثية.

 

كيف يجب التعامل مع صغر كيس الحمل؟

 

بعد الفحص بالموجات فوق الصوتية وملاحظة أن حجم كيس الحمل أصغر، يجب الخضوع لإختبار آخر، لملاحظة ما إذا كان الكيس يتقدم في النمو بشكل طبيعي فإن الأمر لا يدعو للقلق. أما في الحالة الثانية فقد يلجأ الطبيب الى إستعمال بعض الأدوات والإختبارات الإضافية لمعرفة ما إذا كان الحمل صحيّاً أم لا، وذلك من  خلال مراقبة مستوى منشط الغدد التناسلية المشيمي البشري، الذي هو الهرمون الذي ينتجه الجسم خلال الحمل، مع العلم أن عدم إزدياد مستوى هذا الهرمون كل يومين إلى ثلاثة وتراجع نسبته، قد يؤشر بشكل مباشر على فقدان الحمل.

 

إليكِ المزيد من صحتي عن الحمل بكيس فارغ:

إكتشفي متى يمكن رؤية كيس الحمل في السونار

تجنّب الحمل بكيسٍ فارغ... هل هو ممكن؟

كلّ ما يجب أن تعرفيه عن الحمل بكيس فارغ!

‪ما رأيك ؟