طرق سهلة للتخفيف من آلام التسنين

طرق سهلة للتخفيف من آلام التسنين

كل طفل يمرّ في مرحلة التسنين غالبا ابتداء من الشهر السادس وبعض الأطفال عند بلوغهم الشهر الرابع والبعض الآخر قد يتأخر ظهور الأسنان اللبنية. وتبدأ أسنان الطفل بالنمو وهو لم يزل في الرحم بحيث تتشكل براعمها تحت اللثة. حين تنمو أسنان الطفل، قد تسبب ألماً وتهيجاً وانتفاخاً وتورماً وتعتبر مرحلة تسنين الأطفال من المراحل الصعبة على الأهل والأطفال على حد سواء اذ نادراً ما تمر هذه المرحلة بدون الم وغالباً ما تترافق مع الم وانزعاج ومرض الطفل الذي سيحتاج  الى الكثير من العناية والإهتمام.

 

ما هي اعراض تسنين الأطفال؟

 

هناك علامات وأعراض شائعة وظاهرة لتسنين الأطفال ومنها: 

- احمرار اللثة وانتفاخها

- احمرار الخدين أو الوجه عموماً

- فرك الأذن الموجودة في نفس الجهة التي سيظهر فيها السن

- سيلان اللعاب المفرط

- بقاء الطفل صباحاً طوال الليل والنوم في النهار

لا شهية على الرضاعة

- يفرك الطفل للثة أو يعضّ أو يمصّ الأشياء

- يتغير مزاج الطفل ويبكي بدون سبب

- تعتقد بعض الأمهات أن ارتفاع حرارة اطفالهم في بعض الأحيان واصابتهم بالاسهال هو ناجم عن عملية التسنين لكن لا يعتقد معظم الأطباء يصرون على أن التسنين لا يسبب بمثل هذه الأعراض. 

 

طرق طبيعية لعلاج تسنين الأطفال

 

هناك العديد من الطرق الطبيعة لمعالجة الالام والأنزعاج الناجم عن التسنين عند الطفل ومنها:

 

- اعطاء الفواكه والخضار الغير مطبوخة: من المفيد تقطيع الفواكه مثل البرتقال والجريب فروت واعطائها للطفل فهي تخفف من ألم اللثة كما أن الفواكه توفر وجبة خفيفة وتعوضه بعض الشيء عن النقص في الرضاعة. كما أن اعطاء الطفل شرائح من الخضار الغير مطبوخ تخفف من الم اللثة وتسمح للطفل العض وتخدر اللثة فينصح باعطاء الخيار المثلجة التى ستخدر ببرودتها لثة الطفل. كما يمكن اعطاء الطفل العضاضة لإلهائه والتخفيف من الألم اذ تعمل العضاضة على الضغط على السنّ الجديد فيشعر الطفل بالراحة.

 

- الأقمشة المبللة المثلجة: للتخفيف من الم التسنين وضع قطعة قماش نظيفة مبللة في الثلاجة وجعلها تجمد نصف ساعة على الأقل فالبرودة وتماسك القماش يخدر اللثة ويخفف من توتر الطفل.

 

- عدم ترك الطفل وحيداً: من المفيد الهاء الطفل بشكل مستمر خلال فترة التسنين لكي ينسى شعوره بالألم ولتخفيف التوتر لديه. 

 

- حك وفرك اللثة: من المفيد حك لثة الطفل بإصبع نظيف لوضع القليل من الضغط المريح على موقع الألم. كما يمكن فرك اللثة بزيت الفانيلا الذي يهدء الألم.

 

- الأعشاب الطبيعية: ان اعطاء الطفل الأعشاب الطبيعية  كالبابونج والزيزفزون يقلل من آلام التسنين ويرخي عضلات الطفل.

 

اقرأوا المزيد عن هذا الموضوع عبر هذه الروابط:

 

ما علاقة التسنين بإصابة طفلك بالإسهال؟

كيف تخفّفين آلام التسنين عند طفلكِ؟

كيف تكتشفين أن موعد تسنين طفلك قد حان؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة