كيف تتعاملين مع الشعور الدائم بالنعاس خلال الحمل؟

كيف تتعاملين مع الشعور الدائم بالنعاس خلال الحمل؟

إن الشعور بالنعاس أثناء الحمل شائع جداً. قد تشعر بعض النساء بالإرهاق والنعاس طوال فترة الحمل، في حين أن بعض النساء قد لا يشعرن بأيّ من هذه الاعراض. على الرغم من أن تجربة النعاس تميل إلى التفاوت، إلا أن معظم النساء سيشعرن به أكثر من المعتاد أثناء الحمل.  ولكن، ما سبب شعور الحامل بالنعاس خلال الحمل؟

 

شعور الحامل بالنعاس دائماً

- خلال فترة الحمل، من المحتمل أن تكون التغيرات الهرمونية هي سبب الشعور بالنعاس. ينتج جسمك المزيد من الدم لنقل العناصر الغذائية إلى طفلك الذي ينمو. ان زيادة مستويات هرمونات البروجسترون بشكل خاص، هي المسؤولة عن جعلكِ تشعرين بالنعاس. بالإضافة إلى التغيرات الجسدية التي تحدث في جسمك، يمكن للتغيرات العاطفية أن تساهم في تقليل الطاقة.

- كما أن الحمل يعمل على خفض مستويات السكر في الدم وضغط الدم وهذا ما يؤدي أيضاً إلى شعوركِ بالنعاس والخمول.

- في وقت لاحق من الحمل، قد تشعرين بالخمول والنعاس بسبب الوزن الزائد الذي يحمله جسمكِ والذي يستنفذ منكِ كلّ الطاقة. تأكدي من حصولك على الكثير من الراحة. عندما يكبر طفلك، قد يكون من الصعب الحصول على نوم جيد في الليل. قد تجدين أنه من غير المريح الاستلقاء، أو عندما تستريحين، عليك النهوض للذهاب إلى المرحاض.

إن الشعور بالنعاس لن يضر بكِ أو بطفلكِ، ولكنه قد يجعل قيامكِ ببعض الأمور الروتينية اليومية أكثر صعوبة، خاصة في الأيام الأولى قبل أن تخبري الناس عن حملك.

 

بعض النصائح

خذي قيلولة

قد تقلل القيلولة المنتظمة أثناء الحمل من خطر انخفاض وزن الطفل. قد تؤدي القيلولة أيضاً إلى تعويض ساعات النوم التي لم تنامي فيها في الليل، بسبب الرحلات المتكررة إلى الحمام وأوجاع الجسم. ولكن، تجنبي القيلولة في وقت متأخر بعد الظهر والمساء المبكر.

 

تناولي وجبات صحية وحافظي على رطوبة جسمك

 يمكن للحمل أن يخفض ضغط الدم وسكر الدم، مما قد يجعلك تشعرين بالنعاس. لكن قلة النوم يمكن أن تؤدي إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم، مما يزيد من خطر الإصابة بسكري الحمل..

حافظي على توازن مستويات السكر والطاقة في جسمك من خلال تناول الطعام الصحي، وخصوصاً 6 وجبات صغيرة يومياً. تساعد الوجبات المتكررة التي تحتوي على نسبة عالية من العناصر الغذائية والبروتين في مكافحة النعاس.

 

الأنشطة

من المهم ولمحاربة النعاس والتعب أن تمارسي بعض الأنشطة الرياضية الخفيفة، كالمشي والتمارين التي يوصي بها الطبيب. فالتمارين تساعد على تنشيط الدورة الدموية في جسمكِ وتمنع شعورك بالتعب.

 

لقراءة المزيد عن الحمل إضغطوا على الروابط التالية:

كيف تتغيّر حالتك النفسية في الثلث الثالث من الحمل؟

هل تعانين من آلام الاسنان في الشهر الثامن من الحمل؟ إليكِ الأسباب!

السعال خلال الحمل... هل هو خطير؟ وكيف يُعالَج؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا