لماذا تجفّ بشرة الرضيع وكيف يمكن معالجة هذه المشكلة؟

لماذا تجفّ بشرة الرضيع؟ وكيف يمكن معالجة هذه المشكلة؟

من الأمور التي تُقلق الأمّهات هي جفاف بشرة الرضيع نظراً لطراوتها ورقّتها وتحسّسها من العوامل المختلفة المحيطة بالطفل، فتتحوّل البشرة إلى مشدودة وقد تظهر بعض القشور أو البقع الحمراء، ما يزعج الطفل ويعطيه الرغبة في حكّ المنطقة التي تزعجه وغالباً ما تكون الخدود. ما هي إذاً أسباب جفاف بشرة الرضيع، وكيف يمكن للأمّ معالجة هذا الموضوع؟ تابعوا هذا المقال من موقع صحتي لمعرفة كل التفاصيل.

 

لماذا تجفّ بشرة الرضيع؟

- ارتفاع درجات الحرارة في الصيف أو وضع الرضيع في غرفة مبرّدة

- البرودة الشديدة في الشتاء أو قرب الرضيع من أداة التدفئة

- استحمام الرضيع لأكثر من 10 دقائق

- احتكاك المنشفة بجلد الرضيع عند تنشيفه بعد الاستحمام

- استخدام منتج لغسيل الملابس غير مناسب للأطفال

- عدم استخدام مرطّبات البشرة الخاصّة بالرضع

 

علاج جفاف بشرة الرضيع

- عدم إطالة وقت الاستحمام، واستخدام منتجات طبيّة خاصّة لبشرة الأطفال، خالية من الكحول أو الصابون أو أي مواد تؤذي بشرة الطفل. وفي هذا المجال، ننصحكِ بالاعتماد على المنتجات الطبيّة التالية الموثوقة:

* غسول للجسم: Topicrem BABY 2 IN 1 CLEANSING GEL

* كريم مرطّب: Zwitsal NATURALS BODY CREAM

* لوشن للجسم: Mustela SOOTHING MOISTURIZING LOTION

- عند الذهاب إلى البحر، انتبهي على جسم الطفل من أشعّة الشمس واغسليه جيّداً من المياه المالحة، وادهني واقي الشمس لحمايته من جفاف البشرة. 

- ثابري على إرضاع كفلك خصوصاً في الأشهر الأولى، هذا يساعد على ترطيب البشرة.

- يمكن نشر رذاذ مرطّب للجوّ في غرفة الطفل لكسر الهواء

- أطلبي من الأقارب والإصدقاء عدم لمس وجه الرضيع أو تقبيله على الخدود أبداً

 

 لقراءة المزيد من المقالات عن صحة طفلك اضغطي على الروابط التالية: 

تجنّبوا السفر مع طفلكم الرضيع خلال جائحة كورونا!

اذا كان طفلكِ يعاني من التهاب الجيوب الانفية... هذا الموضوع يهمك!

أي أسباب تكمن وراء تقيؤ طفلكِ الرضيع بشكل مستمر؟

 
 
 

‪ما رأيك ؟
من انوثة