ماذا يعني الشّعور بآلامٍ أسفل الظّهر خلال الحمل؟

ماذا يعني الشّعور بآلامٍ أسفل الظّهر خلال الحمل؟

تُعتبر فترة الحمل من المراحل الصّعبة لِما يواجه الحامل من أعراضٍ وتغيّراتٍ تطرأ بشكلٍ مُفاجئ نتيجة التقلّبات الهرمونيّة التي يمرّ بها الجسم بالإضافة إلى أنّه يُصبح حساساً تجاه معظم العوامل الخارجيّة.

ومن أبرز الأعراض التي تواجه الحامل خلال فترة الحمل، شعورها بآلامٍ أسفل الظّهر. ماذا تعني هذه الآلام ومتى تُصبح خطرة؟ الجواب في هذا الموضوع من موقع صحتي.

 

ماذا تعني آلام أسفر الظّهر؟

 

من الشّائع أن تشعر الحامل بآلامٍ في ظهرها، ولكنّ الألم الذي يُصيب أسفل ظهرها قد يكون مميّزاً بالأسباب والمُضاعفات، كما أنّ هذه الآلام قد تكون خطرة في بعض الحالات.

في الحالات الطبيعيّة، قد يؤشّر ألم أسفل الظّهر إلى أنّ الحامل بحاجةٍ إلى تغيير عاداتها اليوميّة وتجنّب الوقوف أو الجلوس لفتراتٍ طويلة.

كذلك، لا بدّ من الإشارة إلى أنّ التّعب والإرهاق يلعبان دوراً هامّاً في بروز هذه الآلام؛ ما يستدعي من الحامل الحصول على قسطٍ كافٍ من الراحة والقيام ببعض التّمارين التي يصفها الطّبيب.

 

الحالات المرضيّة لآلام أسفل الظّهر

 

على الرّغم من أنّ آلام أسفل الظّهر قد تكون عارضاً طبيعيّاً في معظم الأوقات بالنّسبة إلى الحامل، إلا أنّها في بعض الأحيان قد تكون دلالةً على حالاتٍ مرضيّة تختلف في خطورتها بحسب الحالة.

ومن الحالات المرضيّة لآلامٍ أسفل الظّهر خلال الحمل نذكر:

 

- الإصابة بالإلتهابات:

عادةً ما يُعتبر الجسم أكثر عرضةً للإصابة بالإلتهابات خلال فترة الحمل، وقد تدلّ آلام أسفل الظّهر على الإصابة بالتهابات المسالك البوليّة أو التهاب الكلى خصوصاً إذا ترافقت مع آلامٍ في أسفل البطن وحرقانٍ في البول وكثرة التبوّل وآلامٍ في الحوض مع نزول دم في البول.

وقد ترجع آلام أسفل الظهر إلى التهاب الكبد والبنكرياس والتهاب الزّائدة الدوديّة وأمراض المرارة وحصى الكلى والأورام الليفيّة.

 

- تسمّم الحمل:

يُسبّب تغيّراتٍ في الأوعية الدمويّة ويؤثّر في عددٍ من أدهزة الجسم كالكبد والكلى والدّماغ والمشيمة. ومن أبرز أعراضه ارتفاع ضغط الدم، تورّم الوجه واليدين والقدمين، انتفاخ حول العينين، الصّداع والاضطرابات البصرية وزيادة الوزن في الجسم.

 

- الحمل خارج الرّحم:

ينتج عن تواجد البويضة الملقحة خارج الرّحم وعادةً في إحدى قنوات فالوب. ومن الأعراض: آلام في البطن أو الحوض أو المهبل مصحوبة بنزيفٍ مُتقطّعٍ أو مستمرّ بالإضافة إلى الشّعور بالإغماء وشحوب الوجه.

 

- الولادة المبكرة:

قد تكون آلام أسفل الظّهر مؤشّراً إلى حدوث الولادة المبكرة، في حال ظهرت بشكلٍ مستمرّ مع تقلّصاتٍ أو تمدّدٍ بعنق الرّحم قبل الأسبوع 37 من الحمل.

 

- إنفصال المشيمة المبكر:

يُعتبر من الحالات الخطرة التي تُهدّد حياة الجنين والحامل. ومن أبرز أعراضها: النزيف، آلام الرّحم والحوض، فقدان الشّهية، الغثيان والتقلّصات.

 

يبقى الإلتزام بالزيارات الدوريّة للطّبيب هاماً وضروريّاً للإطمئنان إلى صحّة الجنين وسلامة الحمل، والتأكّد من أنّ الأعراض طبيعيّة ولا تؤشّر إلى أيّ حالةٍ مرضيّة.

 

لقراءة المزيد عن آلام الظهر خلال الحمل إضغطوا على الروابط التالية:

 

‪ما رأيك ؟