ما هي الخيارات الآمنة لأدوية الحساسية خلال الحمل؟

ما هي الخيارات الآمنة لأدوية الحساسية خلال الحمل؟

وفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، إن الحساسية هي السبب الرئيسي السادس للأمراض المزمنة في العالم، كما ان الحمل يمكن ان يؤدي الى تفاقم أعراضها. يختلف جسم كل امرأة، ويختلف كل حمل عن الآخر، لذلك من المستحيل التنبؤ بالضبط بمدى تأثير الحساسية على المرأة الحامل. ولكن، هل من الآمن تناول الحامل لأدوية الحساسية؟

 

تناول الحامل لادوية الحساسية

اذا كنتِ تعانين من الحساسية في الحمل، فعليكِ ان تتحدثي مع طبيبك حول جميع الأدوية التي تتناولينها، بما في ذلك الأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية. قد يكون من الجيد الاستمرار في تناول العديد من أدوية الحساسية أثناء الحمل، ولكن الأفضل ان يكون ذلك تحت اشراف الطبيب المختص.

إذا لم تكن أعراضك مزعجة، فقد يقترح طبيبك علاجات أخرى بديلة عن الادوية. يمكنك تجنب مثيرات الحساسية أو الاعتماد على بخاخات الأنف المالحة. ولكن إذا كانت أعراض الحساسية كبيرة - مما يجعل النوم صعباً، على سبيل المثال - فقد يكون تناول الأدوية أفضل لصحتك وصحة طفلك.

من هنا، قد تكون مضادات الهيستامين الفموية آمنة خلال الحمل، وكذلك الحال بالنسبة لبخاخ الأنف الذي يحتوي على كرومولين الصوديوم ورذاذ الأنف الستيرويدي، ولكن طبعاً استشيري طبيبك قبل استخدامها. ميزة البخاخات هي أن الدواء يركز فقط على أنفك ولا ينتقل في جميع أنحاء جسمك.

خلال الأشهر الثلاثة الأولى من حملك، لا تأخذي مزيلات الاحتقان عن طريق الفم، فقد تزيد احتمالية حدوث بعض العيوب الخلقية. احترسي ايضاً من مضادات الهيستامين مع مزيلات الاحتقان. نظراً لعدم وجود أدلة كافية على انها آمنة، تجنبي بخاخات الأنف المضادة للهيستامين.

 

كيفية تقليل اعراض الحساسية أثناء الحمل

لسوء الحظ، تتمثل إحدى أفضل الطرق لتقليل أعراض الحساسية في تجنب مسببات الحساسية. لكن هناك بعض العلاجات البديلة لتقليل تعرضك لمسببات الحساسية:

- شرب الكثير من الماء

- استخدمي غسول الأنف بمحلول ملحي.

- استخدمي مكيف الهواء في سيارتك ومنزلك بدلاً من إبقاء النوافذ مفتوحة.

- قومي بتشغيل جهاز ترطيب الهواء لإزالة المواد المسببة للحساسية والشوائب من الهواء.

- غيّري ملابسك بعد قضاء الوقت في الخارج أو بعد التعرض لمسببات الحساسية.

 

 لا تتركي التساؤلات لديكِ حول التخطيط للحمل ومراحله وصولاً الى الولادة دون جواب! أدخلي الى موقع www.sohatidoc.com واحصلي على استشارة أونلاين من أبرز الأطباء الأخصائيين.

لقراءة المزيد عن الحمل إضغطوا على الروابط التالية:

كيف تتغيّر حالتك النفسية في الثلث الثالث من الحمل؟

هل تعانين من آلام الاسنان في الشهر الثامن من الحمل؟ إليكِ الأسباب!

السعال خلال الحمل... هل هو خطير؟ وكيف يُعالَج؟


‪ما رأيك ؟
من انوثة