هل الافرازات البنية في بداية الحمل خطيرة؟

هل الافرازات البنية في بداية الحمل خطيرة؟

تشتكي العديد من النساء في خلال الفترة الأولى من الحمل، من العديد من المشاكل في خلال الأشهر الأولى من الحمل ولعلّ الافرازات المهبلية هي واحدة من أهمّ هذه المشاكل. وفي حين أن بعضها قد تكون طبيعية أما بعضها الآخر فقد تدل الى وجود خلل ما، خصوصاً وانه في غالبية الأحيان قد يكون واحداص من علامات الاجهاض المبكر. ومن هنا سنقدم لكن في هذا الموضوع عبر موقع صحتي كل ما يجب ان تعرفوه عن نزول افرازات بنية اثناء الحمل في الشهر الثالث.

 

أسباب نزول افرازات بنية اثناء الحمل في الشهر الثالث

 

يشدد العديد من الاطباء على ان ظهور الافرازات البنية في خلال الفصل الأول من الحمل، اي ما بين الشهرين الأول وحتى الشهر الثالث، وهذا لا يعني وجود أي أمر غير طبيعي إذ يعتبر عارضاً طبيعياً جدًّا خلال هذه الفترة. لا تسبّب هذه الإفرازات أي انزعاج ولا تفوح منها أي روائح كريهة، كما تتوقف عن الظهور بعد يومين أو ثلاثة أيام.

 

ومن هنا يوجد العديد من الاسباب التي قد تؤدي الى هذه المشكلة حيث تعاني كل امرأة من بين 4 نساء من النزيف المهبلي خلال هذه الفترة. قد يكون هذا النزيف عادياً أما في بعض الحالات الأخرى فقد يدل الى وجود مشكلة معينة. لذلك، ننصحك باستشارة طبيبك المعالج لمعرفة السبب الرئيسي وراء ذلك.

 

ومن اهم الاسباب وجود التهاب معين في المهبل أو الرحم، ونمو الأورام الليفية في بطانة الرحم، اضافة الى وجود اضطراب وراثي مثل مرض فون ويلبراند أو اضطرابات أخرى تتداخل مع تخثر الدم الطبيعي.

 

أما في حال ترافق بعض الأعراض مع هذه الإفرازات مثل الدوران أو الغثيان، يتوجّب على الحامل العمل على استشارة الطبيب المعالج للخضوع للعلاج المناسب في أقرب وقت ممكن.

 

اليكم المزيد من المعلومات حول افرازات الحمل من خلال موقع صحتي:

 

افرازات بعد النفاس طبيعية... لا تقلقي منها!

هل تشعرين بالحيرة حول إذا كنتِ حاملاً؟ الافرازات هي دليلك

افرازات التبويض... علامة لك اذا كنت تخططين للحمل

‪ما رأيك ؟
من انوثة