هل ستتمكنين من ارتداء المقاييس الصغيرة بعد الولادة؟

هل ستتمكنين من ارتداء المقاييس الصغيرة بعد الولادة؟

لا يجب التسرع فى فقدان الوزن الزائد بعد الولادة مباشرة، وإنما يجب مراعاة أن الجسم يحتاج للتعافي. غالبا ما تكتسب السيدة في مرحلة الحمل، ما بين ١٢ إلى ١٨ كيلوغراماً إضافية، تفقد منها حوالي ٨ كيلوغرامات بعد الولادة مباشرة. أما الباقي فيحتاج تقريبا لـ ٨ أشهر أي بمعدل خسارة ما بين نصف كيلو إلى كيلو في الأسبوع الواحد، لذلك ينصح بالتمهل وعدم التعامل مع الأمر بصعوبة.

 

تخلصي من الوزن الزائد

 

من النصائح الخاطئة أن تأكل الأم كثيرا حتى تستطيع إنتاج الحليب بغزارة، لذلك يجب اتباع نظام غذائي صحي أثناء فترة الرضاعة. حيث أن الجسم فى هذه المرحلة يحتاج للأطعمة ذات القيم الغذائية العالية لإفراز الحليب، فالأطعمة التي تحتوي على سعرات حرارية عالية لا تؤثر على إنتاج الحليب. أمّا ممارسة رياضة المشي ولو لفترات قليلة خلال اليوم، حتى ولو لمسافات قصيرة يجعل الحالة المزاجية أفضل كثيرا.

من مميزات الرضاعة الطبيعية أنها تحرق ما يعادل الـ ٥٠٠ سعرة حرارية في اليوم الواحد، فالسيدة المرضعة في حاجة إلى تناول طعام يحتوي على ٢٠٠٠ سعرة حرارية من أجل إدرار الحليب في الثدي، ومن هنا يجب أن نشير أن أي وجبة طعام تتناولها الأم تصل للطفل الرضيع من خلال الرضاعة، لذا ينصح بتجنب تناول الأطعمة السريعة والدسمة في فترة الرضاعة.

 

الرياضة مهمّة

 

يفضل الذهاب للصالات الرياضية بعد الولادة، مع ضرورة إخبار المدرب أنك في مرحلة ما بعد الحمل حتى يختار التمارين الرياضية الملائمة لطبيعة الجسم في تلك الفترة، ولكن ينصح بإرضاع الطفل قبل ممارسة الرياضة، حيث أثبتت الدراسات أن الطفل يرضع قليلا إذا رضع بعد ممارسة الأم الرياضة.

وأخيرًا، شرب كميات كبيرة من الماء، ومن العلامات التي تدل على احتياج الجسم للماء من عدمه، هو لون البول فإذا كان أصفر ناصعا، فالجسم في حاجة لشرب كمية إضافية من الماء، كما ينصح بالحد من شرب العصائر المحلاة والتي تحتوي على الكثير من السعرات الحرارية. وتجنب تناول المزيد من الطعام بخلاف الوجبات الأساسية خلال اليوم.

‪ما رأيك ؟