هل يؤثر ارتفاع هرمون الحليب على الخصوبة؟

هل يؤثر ارتفاع هرمون الحليب على الخصوبة؟

إن هرمون الحليب، او ما يعرف باسم برولاكتين، تفرزه الغدة النخامية في الدماغ ويمكن إيجاده أيضاً في الدم بمعدل 3 إلى 30 نانوغرام لكل مللتر. إلّا ان نسبة هرمون الحليب تزيد بشكلٍ كبير في الحمل وبعد الولادة بحيث انه المسؤول عن إنتاج الحليب المخصص للرضاعة عند المرأة الحامل وتوسيع الغدد الثدية.

 

تأثير ارتفاع هرمون الحليب على امكانية الحمل

- إن هرمون الحليب يساعد على تنظيم الدورة الشهرية وهذا ما يرفع بالتالي من معدل الخصوبة والقدرة على الإنجاب. كما ان هرمون الحليب يعمل على زيادة الرغبة الجنسية خصوصاً إذا كانت نسبته طبيعية وأقلّ من 20 نانوغرام عند المرأة. ولكن من المهم ان تعلمي انه وفي الثلث الأول من الحمل من الطبيعي ان تتغيّر نسبة هرمون الحليب لتتراوح من 36 إلى 213 نانوغرام، في حين انه و الثلث الثاني تكون بين 110 إلى 330 نانوغرام، أمّا خلال الثلث الثالث من الحمل فيمكن ان تتراوح بين 137 إلى 372 نانوغرام .

-أمّا ما يؤثر سلباً على امكانية الحمل، فهو إفراط الدماغ في إنتاج هرمون الحليب أي بنسبة تتخطى الـ 100 نانوغرام ما يمنع التبويض. في هذه الحالة، يعمل الجسم على خفض هرمون الأستروجين والبروجسترون، وبالتالي تتقلّص إمكانية الحمل والإنجاب بشكلٍ كبير.

 

طرق علاج ارتفاع هرمون الحليب

- ان منبهات الدوبامين هي العلاج الأكثر شيوعاً لمستويات هرمون الحليب المرتفعة. تساعد هذه الأدوية الدماغ على إنتاج الدوبامين للتحكم في مستويات البرولاكتين العالية.

ليست مستويات البرولاكتين لدى الجميع تستجيب بشكل جيد لمنبهات الدوبامين، قد يقترح طبيبك علاجًا إشعاعيًا إذا كانت هذه الأدوية لا تساعد على تعديل مستويات البرولاكتين أو هرمون الحليب.

- قد يقترح طبيبك إجراء عملية جراحية إذا لم تنفع الأدوية. يمكن إجراء الجراحة عن طريق الأنف أو الجمجمة العلوية. يمكن للجراحة والأدوية أن تعيد مستويات البرولاكتين إلى طبيعتها.

 

لقراءة المزيد عن الهرمونات في الجسم إضغطوا على الروابط التالية:

ما هي الهرمونات التي تسبب الفتور الجنسي؟

كيف يؤثر اختلال هرمون الاستروجين على الحمل؟

احذري هذه الاسباب التي تؤدي الى عدم توازن الهرمونات لديك!

‪ما رأيك ؟