الإستمتاع خلال الحمل... ليس مستحيلاً

الإستمتاع خلال الحمل... ليس مستحيلاً

يراود النساء الحوامل شعوراً بالملل خلال الحمل أحياناً، وهو أمر طبيعي. وذلك بسبب متاعب الحمل خلال المرحلة الثالثة، أو حتى قبل ذلك. فالمرأة تضطر إلى التقلب في سريرها من جنب إلى جنب وتتألم في كل مرة تقف فيها على قدميها، وتضطر للذهاب إلى الحمام حوالي ۲۰ مرة في اليوم . كما تعاني من البواسير وحرقة المعدة في بعض المرّات. إذاً، يمكن لهذه الأمور بسهولة حرمان أسعد النساء الحوامل من أحلامهن الوردية حول الحمل وما فيه.

 

كيف تستمتعين بوقتك خلال الحمل؟

 

عليك الإستمتاع بالأسابيع أو الأشهر الأخيرة قبل مجيء طفلك، حيث الحرية والخلو من متاعب الأطفال. لذلك، باشري بتخطيط  ما ستفعلينه والمهام التي ستقومين بها، خصوصًا الأعمال التي لن يتيح جدولك المزدحم القيام بها عندما يأتي صغيرك الجديد.

 

يمكنك مقابلة صديقاتك، على سبيل المثال، أو تنظّيف الملفات أو المجلدات لديك ورتّبي أدراجك من الأشياء التي لا تحتاجين إليها. هناك الكثير من التنظيم يمكنك القيام به في أرجاء المنزل، ولن يتطلب منك جهداً ضخماً. ويجب أن تتواصلي مع زوجك، فاستمتعي بوجبات عشاء رومانسية مع زوجك، سواء أكانت في أحد المطاعم أو في المنزل في ظل وجود الأطعمة التي تساعدكما على الاسترخاء و الشعور بالراحة.

 

أمّا الأهم، فدلّلي نفسك، واعتني بالقدمين والأظافر أو اخضعي لجلسة تنظيف للوجه. أو حتّى غيّري قصة شعرك بأسلوب يسهل عليك العناية به. واشتري لنفسك ثياباً جديدة أو حذاءً أنيقاً لانتعاله في أواخر الحمل.

 

أخيرًا، مارسي بعض التمارين الرياضية. فهذا سيساعدك على حرق بعض السعرات الحرارية، ويشعرك بالانتعاش ويساعدك على النوم بشكل أفضل. كما يمكنك الاستمتاع بقراءة رواية أو مشاهدة بعض الأفلام.

‪ما رأيك ؟
من انوثة