الإسهال خلال الحمل طبيعي...فكيف يمكن علاجه؟

الإسهال خلال الحمل طبيعي... فكيف يمكن علاجه؟

بينما تشتكي الكثير من النساء الحوامل من الإمساك أثناء الحمل، يمكن لقسمٍ كبيرٍ منهن ان يعانين من الإسهال أيضاً. يُعرف الإسهال طبياً بأنه حركات الأمعاء المائية والمتكررة بشكل غير معتاد، والتي يمكن علاجها ببعض العلاجات البسيطة.

الحامل يجيها اسهال!

يمكن أن ينتج الإسهال أثناء الحمل عن حالات متنوعة منها:


تغيرات الهرمونات في الجسم

 أثناء الحمل، يمرّ الجسم ببعض التغيّرات الكبيرة في نسبة الهرمونات، ما يساعد الجسم على استقبال الطفل المتنامي في احشائكِ. يمكن أن تؤثر هذه التغيّرات الهرمونية الكبير على معدتك والجهاز الهضمي، مما يؤدي إلى الغثيان والقيء أو الإمساك أو الإسهال.

 

النظام الغذائي

في بعض الأحيان، قد يؤدي التغيير المفاجئ إلى أطعمة مغذية وغنية بالألياف إلى تغيير في حركة الأمعاء أيضاً. امنحي جسمك بعض الوقت للتكيف معها خصوصاً إذا انتقلت من البرغر والبطاطس إلى الفواكه والسلطات دفعةٍ واحدة.

 

فيتامينات ما قبل الولادة

هناك العديد من أنواع فيتامينات ما قبل الولادة التي يصفها الطبيب والتي تمدّ جسمكِ بالعناصر الغذائية الاساسية. من المرجح أن يتسبب بعض الأنواع منها في الإمساك، ويمكن أن يؤدي البعض الآخر إلى الإسهال ايضاً. إذا كنتِ تعتقدين أنكِ تعانين من الإسهال بسبب فيتامينك، فتحدثي إلى طبيبك واطلبي منه ان يستبدلها بأخرى.

 

كيفية علاج الإسهال خلال الحمل

ترطيب الجسم

من المهم أن تحافظي على رطوبة جسمكِ خلال الحمل، خصوصاً اذا كنتِ تعانين من الإسهال. يزيل الإسهال الماء من جسمك، لذا اشربي الكثير من السوائل، وخاصة الماء. تجنبي منتجات الألبان والمشروبات السكرية والقهوة والشاي ومشروبات الطاقة  لأنها يمكن أن تجعل الإسهال أسوأ.

 

اتبعي نظاماً غذائياً صحياً

تناولي الأطعمة التي يسهل هضمها والتي لا تهيج أو تحفز المعدة والجهاز الهضمي مثل لموز والأرز وصلصة التفاح والخبز المحمص. بالإضافة إلى العناصر الغذائية في الأطعمة الأخرى سهلة الهضم مثل البطاطس وحساء الدجاج واللحوم الخالية من الدهون، حتى زوال الإسهال. تجنبي تناول الأطعمة المقلية والحارة والدهنية.

 

استشارة الطبيب

غالباً ما يزول الإسهال من تلقاء نفسه. إذا كنتِ تعانين من إسهال خفيف دون أي أعراض أخرى (حمى، ألم، تقلصات)، يمكنك الانتظار بضعة أيام لمعرفة ما إذا كان قد اختفى. ولكن في حال استمرّ الإسهال مع بعض الاعراض الأخرى، فلا بدّ من ان تستشيري طبيبكِ على الفور.

 

لا تتركي التساؤلات لديكِ حول التخطيط للحمل ومراحله وصولاً الى الولادة دون جواب! أدخلي الى موقع www.sohatidoc.com واحصلي على استشارة أونلاين من أبرز الأطباء الأخصائيين.


لقراءة المزيد عن الحمل إضغطوا على الروابط التالية:

كيف تتغيّر حالتك النفسية في الثلث الثالث من الحمل؟

هل تعانين من آلام الاسنان في الشهر الثامن من الحمل؟ إليكِ الأسباب!

السعال خلال الحمل... هل هو خطير؟ وكيف يُعالَج؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة