كيف تعالجين الصداع خلال الحمل بدون دواء؟

كيف تعالجين الصداع خلال الحمل بدون دواء؟

 في الحالات العادية، يمكن معالجة الصداع بالأدوية التي تخفف الألم والتي لا تحتاج حتى إلى وصفة طبيب. ولكن، في مرحلة الحمل، فأنتِ لستِ مسؤولةً فقط عن حياتكِ، بل عن حياة الجنين في رحمك. من هنا، فإن تناول الدواء الذي يعالج الصداع هو مجازفة.

 

علاج صداع الحامل بدون ادوية

تجنب مسببات الصداع

 إذا تسببت بعض الأطعمة أو الروائح في حدوث صداع في الماضي، وخصوصاً قبل فترة الحمل، فتجنبيها خصوصاً خلال هذه المرحلة. قد تساعدك ذاكرتك احياناً في تحديد المحفزات.

 

إحرصي على ممارسة بعض الأنشطة الرياضية يومياً

في الواقع، إن التمارين الرياضية تساعد على تنشيط الدورة الدموية في الجسم، وتضمن بالتالي وصول الدم إلى كلّ الأعضاء، وخصوصاً الدماغ. فهذا الأمر يمكن أن يساعد إذاً على علاج الصداع. لذلك، إحرصي على ممارسة رياضة المشي اليومي أو التمارين الهوائية المعتدلة الأخرى، ولا تنسي أبداً ان تستشيري طبيبك.

 

السيطرة على التوتر

ابحثي عن طرق صحية للتعامل مع الضغوطات، والتوتر خلال الحمل. فكثرة التفكير السلبي يمكن أن يجعل دماغك يفرز هرمونات الكورتيزول والتي بدوها تسبب الصداع. من هنا، يمكنك ممارسة بعض تمارين اليوغا أو التأمل.

 

اتبعي نظاماً غذائياً صحياً

 تناولي الوجبات الصحية بانتظام وحافظي على نظام غذائي صحي ما يساعدك في علاج الصداع. أيضاً، إحرصي على شرب الكثير من السوائل، أي ما يعادل 8 أكواب يومياً.

 

الحصول على ساعاتٍ منتظمة من النوم

من المهم أن تحصلي على 8 ساعاتٍ من النوم المنتظم خلال الليل. فالأرق وقلة النوم يمكن أن تسبب الصداع خلال الحمل، من هنا اتبعي حاجة جسمك.

 

ماذا عليكِ ان تفعلي؟

تأكدي من مناقشة الصداع مع طبيبك. إسأليه عن أنواع الادوية التي يمكنك تناولها، أو إذا كانت هذه العلاجات الطبيعية لا تخفف من صداعك. إذا كان صداعك يزداد سوءًا أو يستمر، أو إذا كان مختلفًا عن الصداع الذي تعانين منه عادةً، فشاركي هذا مع طبيبك على الفور.

 

لقراءة المزيد عن الحمل إضغطوا على الروابط التالية:

كيف تتغيّر حالتك النفسية في الثلث الثالث من الحمل؟

هل تعانين من آلام الاسنان في الشهر الثامن من الحمل؟ إليكِ الأسباب!

السعال خلال الحمل... هل هو خطير؟ وكيف يُعالَج؟

‪‪مقالات ذات صلة
‪‪إقرأ أيضاً
‪ما رأيك ؟