ماذا يعني نزول الدم في الشهر التاسع من الحمل؟

ماذا يعني نزول الدم في الشهر التاسع من الحمل؟

يمكن أن يحدث نزول الدم في أي مرحلة من الحمل. فقد يكون متكرراً في الثلث الأول وحتى انكِ قد تلاحظين وجود بقع أو تدفق كثيف من الدم. إلّا انه، وفي حال لاحظتِ نزولاً للدم خلال الثلث الثالث من الحمل، وخصوصاً في الشهر التاسع، فلا بدّ من أن تتابعي قراءة السطور القادمة للتعرف على أسبابه وطرق التعامل معه.

 

نزول دم في الشهر التاسع من الحمل

المشيمة المنزاحة

تشير المشيمة المنزاحة إلى الحالة التي تسقط فيها المشيمة على عنق الرحم، الموجود أسفل الرحم. في بعض الأحيان يمكن أن يعوق الولادة لأنه يخلق انسداداً في عنق الرحم، مما يمنع الطفل من الخروج. خلال الأسابيع الأخيرة من الحمل، عندما تتوسع جدران عنق الرحم للاستعداد للولادة، قد تتمزق المشيمة، مما قد يسبب النزيف.

 

عدوى المهبل

تزيد التقلبات الهرمونية من خطر الإصابة بالعدوى مثل القلاع، الهربس، التهاب المهبل والكلاميديا. يمكن أن تؤدي هذه العدوى إلى التهاب في المهبل، مما يسبب نزول الدم في الشهر التاسع من الحمل.

 

تمزق الرحم

في بعض الحالات النادرة، قد يتمزّق الرحم، مما يدفع بالجنين إلى منطقة البطن. بسبب شدتها، يمكن أن تكون هذه الحالة قاتلة لك ولطفلك. تشمل عوامل الخطر التي تنطوي عليها حالة تمزق الرحم الإجراءات الجراحية السابقة التي تمّ إجرائها على الرحم، مثل العمليات القيصرية.

 

الولادة المبكرة

قد يكون نزول الدم خلال الشهر التاسع من الحمل ناتجاً عن المخاض المبكر، والذي قد يحدث بسبب تمدّد وتمزق عنق الرحم أثناء محاولة التوسّع. في حالة المخاض المبكر، قد تلاحظين بعض المخاط المهبلي في الدم، مما يشير إلى استعداد طفلك للولادة.

 

علاج نزول الدم خلال الشهر التاسع من الحمل

قد يتطلب نزول الدم في أواخر الحمل مراقبة على مدار الساعة لتجنب تسمم الدم وفقر الدم وضغط الجنين. قد تكون عمليات نقل الدم مطلوبة أيضاً في حالة فقدان الدم بشكل كبير. على الرغم من أنكِ قد تفضلين الولادة المهبلية، سيصرّ طبيبك على إجراء عملية قيصرية حيث ستنخفض احتمالية حدوث نزيف بسبب تمزق الرحم. إذا لم تصلي بعد إلى الأسبوع 36 من الحمل، فقد تضطرين إلى الخضوع للولادة المبكرة. في هذه الحالة، سيصف طبيبك دواء الستيرويد لتسريع نمو رئتي طفلك، حتى يتمكن من تعلم التنفس خارج الرحم. في بعض الحالات، قد يتعين إزالة الرحم عن طريق استئصال الرحم، كما ويمكن إصلاح الرحم التالف جراحياً في بعض الحالات.

 

لقراءة المزيد عن الحمل إضغطوا على الروابط التالية:

كيف تتغيّر حالتك النفسية في الثلث الثالث من الحمل؟

هل تعانين من آلام الاسنان في الشهر الثامن من الحمل؟ إليكِ الأسباب!

السعال خلال الحمل... هل هو خطير؟ وكيف يُعالَج؟

‪ما رأيك ؟