ما هي نسبة الهيموغلوبين الطبيعية خلال الحمل؟ وكيف يمكن تعزيزها؟

ما هي نسبة الهيموغلوبين الطبيعية خلال الحمل؟ وكيف يمكن تعزيزها؟

تعاني الحامل من العديد من المشاكل والصعوبات خلال فترة الحمل، ذلك بسبب اعراض الحمل الجسدية والنفسية. وبهدف تجنب بعض المضافات الخطيرة، يحاول الطبيب جاهداً مساعدة الحامل في الحفاظ على مستويات الهيموغلوبين لضمان نموّ الجنين بشكلٍ صحيح. فما هي اذاً المستويات الطبيعية للهيموغلوبين خلال الحمل؟

 

ما هو الهيموغلوبين؟

الهيموجلوبين هو بروتين معقد في الدم يساعد على نقل الأكسجين وثاني أكسيد الكربون إلى أجزاء مختلفة من الجسم. الحديد هو المكون الرئيسي لخلايا الدم الحمراء، ومن هنا جاء اسم الهيموجلوبين - "الهيمو" تعني الحديد و "الجلوبيولين" هو اسم البروتين. يجب أن يتراوح مستوى الهيموجلوبين عند النساء بين 12 إلى 16 جم / ديسيلتر.

 

نسبة الهيموغلوبين الطبيعية للحامل

يُقاس الهيموغلوبين بوحدة جم / ديسيلتر (جرام لكل ديسيلتر). هنا هو المعدل الطبيعي للهيموجلوبين عند البالغين.

في حالة عدم الحمل: 12 إلى 15.8 جم / ديسيلتر أو 120 إلى 158 جم / لتر

الثلث الأول من الحمل: 11.6 إلى 13.9 جم / ديسيلتر أو 116 إلى 139 جم / لتر

الثلث الثاني من الحمل: 9.7 إلى 14.8 جم / ديسيلتر أو 97 إلى 148 جم / لتر

الثلث الثالث من الحمل: 9.5 إلى 15 جم / ديسيلتر أو 95 إلى 150 جم / لتر

 

كيفية زيادة نسبة الهيموغلوبين عند الحامل

- يجب أن تدرجي الخضروات الورقية والفواكه الجافة والحبوب الغذائية مثل الشعير وبذور السمسم في نظامك الغذائي. هذه مصادر موثوقة للحديد وتساعد على زيادة نسبة الهيموغلوبين خلال الحمل.

- الفواكه الغنية بالحديد، مثل الجوافة والكيوي والخوخ والتين والتفاح وما إلى ذلك، ضرورية في نظامك الغذائي اليومي.

- يجب تضمين الأطعمة الغنية بفيتامين C في نظامك الغذائي لأنه يساعد الجسم على امتصاص الحديد. الفواكه مثل الكيوي والبرتقال والليمون والتوت هي مصادر ممتازة لفيتامين C. الخضروات الورقية الداكنة والفلفل والبروكلي والطماطم غنية أيضاً بفيتامين C ويجب تضمينها في نظامك الغذائي.

- يساعد حمض الفوليك ومركب فيتامين B في إنتاج خلايا الدم الحمراء والتي بدورها تعزز مستوى الهيموجلوبين في الجسم. لذلك، يجب أن تكون الأطعمة الغنية بحمض الفوليك وفيتامين B المركب مثل الأفوكادو والبامية والخس واللفت والبراعم وما إلى ذلك جزءاً من وجباتك اليومية.

- ان الإفراط في تناول الكالسيوم والغلوتين والكافيين يمكن أن يمنع امتصاص الجسم للحديد. من هنا، عليكِ ان تتجنبي الإفراط في تناول الحليب والقهوة والشاي والمنتجات الغنية بالغلوتين.

 

لا تتركي التساؤلات لديكِ حول التخطيط للحمل ومراحله وصولاً الى الولادة دون جواب! أدخلي الى موقع www.sohatidoc.com واحصلي على استشارة أونلاين من أبرز الأطباء الأخصائيين.


لقراءة المزيد عن الحمل إضغطوا على الروابط التالية:

كيف تتغيّر حالتك النفسية في الثلث الثالث من الحمل؟

هل تعانين من آلام الاسنان في الشهر الثامن من الحمل؟ إليكِ الأسباب!

السعال خلال الحمل... هل هو خطير؟ وكيف يُعالَج؟

‪ما رأيك ؟