احذروا من الدخول في علاقة عاطفية مع شخص نرجسيّ!

احذروا من الدخول في علاقة عاطفية مع شخص نرجسيّ!

النرجسية هي أحد الاضطرابات السلوكية التي تصيب البعض، وتعزّز لديهم الشعور بالغرور والأنانية والتعالي والكسب على حساب الآخرين. وتمثل النرجسية خطراً على بقاء واستمرار العلاقات الاجتماعية ولاسيّما العلاقات الزوجية. فما هو تأثير النرجسية على العلاقة العاطفية؟ هذا ما سنحاول الاجابه عليه في هذا المقال من موقع صحتي.

 

آثار نفسيّة

 

للشخصية النرجسية آثار نفسيّة عدّة على العلاقة العاطفية. فالشريك النرجسي يعرّض شريكه الآخر للاهمال العاطفي وللاستخفاف بالمشاعر، لأنّه لا يمكنه أن يحبّ شخص آخر سوى نفسه، ولا يمكن أن يدعم أي علاقة هو أحد أطرافها. فالحب النرجسي هو حبٌ أناني، يعتمد على الأخذ من دون مقابل. ويعتبر الشخص النرجسي أكثر ميلاً الى الخيانة وعدم الإخلاص في العلاقة الزوجيّة. فهو رجل متعدد العلاقات، ولا يمكنه الالتزام بعلاقة واحدة.

 

وعندما تكون العلاقة غير مستقرة، تحكمها الأنانية، وتخلو من صفات عدم المسامحة أو الدعم والرعاية، فعندها تثير مشاكل خطيرة في العلاقة الرومانسية على المدى الطويل.

 

النرجسية قد تفسد العلاقة العاطفية

 

في بحث ألماني أجري في جامعة مونستر الألمانية، تبيّن أن سبب تدهور العلاقات الزوجية هي الشخصيات النرجسية. فالشخصيات النرجسية تسعى جاهدة لتضخيم قيمتها الذاتية من خلال الإعجاب وهو الرغبة في الشعور بحبّ الآخرين واعجابهم وقبولهم لها. كما أنّ الأشخاص شديدوا النرجسية يرغبون دائما في التفوّق على الآخرين والانتقاص منهم.

 

وأكد الباحثون الألمان ان الاعجاب بالشخصية النرجسية قد يسهم في بادئ الأمر في نجاح العلاقة الرومانسية على المدى القصير، ولكنّ عامل التنافس بين الزوجين قد يؤثر بصورة سلبية على نجاح العلاقة على المدى الطويل، قياسا ببعد الإعجاب. وأكد البحث أن التنافس يؤدي إلى عدم الرغبة في التغاضي عن التجاوزات، والميل إلى الدخول في مجادلات، وانتقاد الشريك بشكل عام.

 

اليكم المزيد من المعلومات عن الشخصية النرجسية عبر موقع صحتي:

 

كيف يجب أن تتعاملوا مع الشخص النرجسي؟

الشخصية النرجسية... الأصعب في العلاقة الحميمة!

الشخصية النرجسية اضطراب نفسي... وهذه اعراضه

‪ما رأيك ؟
من انوثة