كيف تؤثر الزيوت العطرية على الحالة النفسية؟

كيف تؤثر الزيوت العطرية على الحالة النفسية؟

تُستخرج الزيوت العطرية من النباتات الطبيعية بعدّة طرق وتأخذ رائحتها، بحيث يتمّ اللجوء إليها في استخدامات متنوّعة منها الطب البديل، حيث تساعد في علاج العديد من المشاكل الصحية الجسدية والنفسية أيضاً. لذا نكشف في هذا الموضوع من موقع صحتي كيف تؤثر الزيوت العطرية على النفسيّة.

 

علاج الاضطرابات النفسيّة

لا تقتصر أهمية الزيوت العطرية على الطب البديل في مجال علاج المشاكل الجسدية، ولكنّها أثبتت دورها الفعال في التعامل السلس والصحي مع العديد من الاضطرابات النفسية مثل الهلع والخوف والاكتئاب والأرق.

وتتعامل هذه الزيوت مع المشاكل النفسية من خلال التأثير على الجهاز الجوفي في الدماغ، وهو المتحكّم في المشاعر والسلوك والتحفيز والذاكرة الطويلة المدى والشمّ.

 

التأثير على النفسية

المواد العطرية الموجودة في بعض الزيوت، لها خصائص علاجيّة قوية، يمكنها تجديد النشاط ومحاربة الخمول والاكتئاب والمشاعر السلبية عموماً. ويساعد هذا الأمر على الخروج من حالات الاكتئاب عن طريق إرخاء العقل والجسم وتخفيف التوتر والقلق.

ويمكن الاستفادة من هذا التأثير من خلال استنشاق الزيوت العطرية أو استخدامها في التدليك، ونذكر في ما يلي التأثيرات المحتملة:

- تخليص الجسم من التوتر والإرهاق وتُعطي النفسية إحساساً بالراحة والاطمئنان.

- تساعد على إعادة التوازن النفسي، من خلال التخلّص من المشاعر السلبية.

- تحفيز الدورة الدموية خصوصاً من خلال استخدام الزيوت العطرية في التدليك، الأمر الذي ينشّط الجسم ويُخرج النفسية من حالة الاكتئاب والخمول.

- محاربة اضطرابات النوم وعلاجها، لا سيما الأرق، من خلال القضاء على أهمّ مسبباته وهي المشاعر السلبية.

 

ميزة مهمّة

للزيوت العطرية ميزة مهمّة تجعل منها خياراً مثالياً لعلاج بعض المشاكل النفسيّة، وهي أنّها تعطي المفعول نفسه الذي تتركه المنوّمات والمسكّنات والمهدّئات كما أنّ الشخص لا يكون معرّضاً لخطر الإدمان عليها.

ومن أهمّ الزيوت العطرية التي تجدي نفعاً في علاج الاضطرابات النفسية: زيت الخزامى، زيت اللافندر، زيت النعناع، زيت الياسمين، زيت البابونج، زيت الورد، زيت الكينا، زيت الجوجوبا.

 

تجدر الإشارة إلى وجوب التأكد من الحصول على الزيوت العطرية من مصادر موثوقة، واستشارة طبيب مختص في الطب البديل أو أخصائي في العلاج بالزيوت العطرية بشأن كيفية استخدامها للحصول على النتيجة المرجوّة. 

 

لديكم تساؤلات حول المشاكل أو الاضطرابات النفسية؟ الأخصائيون يمكن أن يجيبوا عنها من خلال استشارة الكترونية تحجزونها عبر موقع www.sohatidoc.com

 

لقراءة المزيد عن الصحة النفسية:

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة