للتكلم مع الأصدقاء خلال العزل المنزلي فوائد متعددة... فما هي؟

للتكلم مع الأصدقاء خلال العزل المنزلي فوائد متعددة... فما هي؟

تستمر الإجراءات التي إتخذتها عدد من الدول حول العالم للوقاية من وباء كورونا المستجد، وبالتالي فإن الإلتزام بالعزل المنزلي يعتبر من أهم الأساليب التي فيها نحمي أنفسنا من التعرض لهذا الفيروس، ومن هنا التزم عدد كبير من الأشخاص به.

بالرغم من وجود بعض الأعمال المنزلية التي يجب القيام بها، بالإضافة لمتابعة الأمور العملية الإعتيادية من البيت، فمن المهم جداً تخصيص فترة للإهتمام بنفسك، وفترة لتبادل الأحاديث مع أفراد العائلة، ولكن اعمدي على التواصل مع الأصدقاء أو زملاء العمل خلال العزل المنزلي أيضاً ولا تبتعدي عن المحيط الذي كنت تتواجدين معه في العادة قبل هذه الأيّام.

فما هي أبرز فوئد التكلم مع الأصدقاء خلال العزل المنزلي؟

- في الكثير من الأوقات تحدثنا عن مخاطر الهاتف والتواصل الإلكتروني الذي دمّر العلاقات الإجتماعية، ولكن اليوم وفي ظل إنتشار  فيروس الكورونا في العالم والعزل المنزلي، أصبح لكل هذه الوسائل أهمية كبيرة.
إذ يعتبر التواصل مع الأصدقاء من خلال المكالمات الهاتفية بكل أشكالها من الخطوات التي تعزز من الراحة النفسية، ويشعر الشخص معها بعدم قطع كل الروابط التي تجمعه معهم.

- بالطبع جميعنا نواجه الخوف مع كل ما يحصل في الخارج، وقد يمر البعض بضغوطات، تعب، قلق... من هنا إن التكلم مع الأصدقاء يقلل من هذه التشنجات التي ترهق الشخص من الناحية الجسدية، الفكرية والنفسية أيضاً.

- إن تعزيز السعادة الشخصية من أهم الأمور التي يجب التركيز عليها حتى في العزل المنزلي، من هنا ستشعر بالسرور عند التحدث مع أصدقائك وبالتالي ستقلل من الشعور بالتوتر.

- تشارك أفكارك مع زملاء العمل وعن أبرز ما يمكنكم فعله خلال الأيّام التي تلتزمون فيها بالعزل المنزلي، فذلك يدعم القدرة الإنتاجية لفريق العمل.

المزيد من النصائح المفيدة في العزل المنزلي بهذه الروابط: 

طرق ستساعدك على التخلص من العصبية الزائدة خلال العزل المنزلي!

إضحكوا... فللضحك فوائد لا تحصى!

نصائح عملية لمحاربة الاكتئاب بسبب العزل المنزلي

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا