كيف تتعرفين على اعراض مرض السيلان؟

كيف تتعرفين على اعراض مرض السيلان؟

مرض السيلان هو عدوى بكتيرية تسببها النيسرية البنية التي تنتقل أثناء ممارسة العلاقة الحميمة دون وقاية. يعدّ مرض السيلان من أقدم الأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي، و لا يمكن أن ينتقل مرض السيلان من مقاعد المراحيض بل تتطلب البكتيريا المسببة لمرض السيلان ظروفاً محددة جداً للنمو والتكاثر.

غالباً ما يؤثر السيلان على مجرى البول أو المستقيم أو الحلق، ولدى النساء، يمكن لهذا المرض أيضاً أن يصيب عنق الرحم.

 

اعراض مرض السيلان عند النساء

الحرقة عند التبوّل

إن الحرقة عند التبوّل ليس أمراً طبيعياً، انها علامة على عدد من الإصابات التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي منها مرض السيلان. إن الأمر يتعلق بالتهاب في منطقة الأعضاء التناسلية والمسالك البولية التي يسببها مرض السيلان والتي تفرض الإتصال الفوري بالطبيب.

 

آلام الحوض

قد تعاني بعض النساء المصابات بمرض السيلان من آلام الحوض التي تختلف اختلافاً واضحاً عن أعراض ما قبل الحيض أو التشنجات. إذا لم تختفي هذه الآلام مع مسكنات الألم، فلا تترددي في الإتصال بطبيبكِ.

 

إفرازات في ملابسك الداخلية أكثر من المعتاد

إن الإفرازات غير الطبيعية أو الزائدة هي أحد الأعراض الرئيسية لمرض السيلان لدى النساء. يمكن أن تكون أكثر كثافة أو قد يكون لها باللون الاخضر، وفي بعض الأحيان قد تكون هناك رائحة أيضاً.

 

النزيف بين فترات الحيض

تشمل أعراض السيلان عند النساء النزيف بين فترات الحيض، هذا لأن عنق الرحم قد يكون ملتهبًا من العدوى. إذا لاحظتِ ذلك، فإتصلي بطبيبكِ على الفور الذي يمكنه معرفة ما إذا كان السيلان أو الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي الأخرى أو مشكلة أخرى.

 

كيف يتم علاج مرض السيلان؟

ستحتاجين إلى مضادات حيوية لعلاج السيلان. سيخبرك طبيبكِ إذا كنتِ بحاجة إلى الدواء عن طريق حقنة أو عن طريق الفم. تأكدي من تناول الدواء وفقاً للتعليمات، حتى إذا تحسنت الأعراض وبدأت تشعرين بالتحسن.

 

اطرحوا اسئلتكم حول المشاكل الجنسية التي تعانون منها على أخصائيين في هذا المجال من خلال استشارة الكترونية تحصلون عليها عبر موقع www.sohatidoc.com


لقراءة مزيد من المقالات عن الصحة الجنسية اضغطوا على الروابط التالية:

العلاقة الحميمة أفضل في العتمة او الضوء؟

العلاقة الحميمة تكسر قاعدة التباعد الجسدي... فهل تنقل فيروس كورونا؟

7 أمور تفسد العلاقة الحميمة... تجنّبها ضروري!

‪‪مقالات ذات صلة
‪‪إقرأ أيضاً
‪ما رأيك ؟