لن تصدقوا فوائد العلاقة الحميمة لكبار العمر!

لن تصدقوا فوائد العلاقة الحميمة لكبار العمر!

لا شكّ ان العلاقة الحميمة تلعب دوراً مهماً جداً في الحياة الزوجية، ويمكن أن تمنع تماماً الوصول لمرحلة الإنفصال والطلاق. ولكن، مع التقدم في العمر، قد يصبح الحديث عن العلاقة الحميمة اقلّ أهميةً، ظناً من الكبار في السنّ أن هذا الأمر لن يكون له أيّ إفادة.

 

فوائد العلاقة الجنسية لكبار العمر


التخلص من التوتر

إن ممارسة العلاقة الحميمة يمكن ان يساعد الكبار في العمر على التقليل من الشعور بالتوتر، وبالتالي يخض نسبة المشاكل اليومية في الحياة الزوجية. فالعلاقة الحميمة تساعد الدماغ على إفراز هرمونات السعادة ومنع بالتالي هرمون التوتر المعروف بالكورتيزول، وهذا بدوره ما يعزز كثيراً من الشور بالسعادة والراحة النفسية طيلة الوقت.

 

زرادة مشاعر الحب

إن ممارسة العلاقة الحميمة بإنتظام يساعد الكبار في العمر على تعزيز إفراز هرمونات التعلق المعروفة بالدوبامين. فهذه الهرمونات تزيد من تعّق كبار اعمر ببعضهما البعض وتجعلهما يعيشان قصة حبّ جديدة، خصوصاً أنهم أصبحوا في مرحلة التقاعد وبات لديهم الكثير من الوقت للإهتمام ببعضهما البعض.

 

منع زيادة الوزن

إن ممارسة كبار العمر العلاقة الجنسية بإنتظام يساعدهم على حرق المزيد من السعرات الحرارية، وبالتالي يمنع تراكم الدهون في جسمهم ويزيد من عمل التمثيل الغذائي عندهم. وهذا الأمر يساعدهم على محاربة أمراض القلب والأوعية، دون أن ننسى مرض السكري والضغط.

 

الوقاية من سرطان البروستات

كثيرًا ما يعاني الرجال في عمرٍ متقدم من مشاكل في البروستات، ما يؤدي إلى صعوبة التبول وغيرها من المشاكل الجنسية. ولكن مع ممارسة العلاقة الحميمة بشكلٍ منتظم، يمكن ان يتجنبوا الإصابة بتلك الأمراض وخصوصاً الالتهابات والتضخم، فضلًا عن السرطان.

 

تقلّل من اضطرابات النوم

تساعد ممارسة العلاقة الحميمة كبار العمر على تعزيز إفراز هرمون الأوكسيتوسين، وهو المسؤول عن الشعور بالراحة وزيادة الرغبة في النوم. إن هذا الأمر ضروريّ للكبار في العمر ويساعدهم في التخلص من مشاكل الارق وصعوبات النوم.

 

لقراءة المزيد عن العلاقة الجنسية إضغطوا على الروابط التالية:

‪ما رأيك ؟