نصائح للتعامل مع المتلازمة السابقة للحيض

نصائح للتعامل مع المتلازمة السابقة للحيض

تتجلى المتلازمة السابقة للحيض من خلال أعراض دورية حميدة تظهر لدى بعض النساء قبل الحيض. وتظهر الاضطرابات عادة في الأسبوع الذي يسبق ظهور الحيض وتختفي سريعاً مع وصوله، حيث تشعر نساء كثيرات في عمر الإنجاب بانزعاج قبل الحيض لكن قليلات هن اللواتي يعانين المتلازمة السابقة للحيض فعلياً، ولذلك نقدم لكم عبر موقع صحتي عدداً من النصائح للتعامل مع المتلازمة السابقة للحيض.

 

نصائح للتعامل مع المتلازمة السابقة للحيض

 

قد يساعد تبديل النظام الغذائي ونمط الحياة في الأسبوع الذي يسبق الحيض على تخفيف بعض الأعراض للمتلازمة السابقة للحيض، كالحد من تناول المحفزات وعدم تناول الطعام بكميات كبيرة والإكثار من الفاكهة والخضار الغنية بالفيتامينات. وينصح أيضاً بتجنب التوتر واعتماد أنشطة تساعدك على الاستراحة والاسترخاء. كما وان النوم المنتظم والكافي في هذه الفترة وممارسة التمارين الرياضية يعمل على الحد من الاضطرابات الجسدية الخاصة بهذه الفترة السابقة للحيض.

 

ومن النصائح للتعامل مع المتلازمة السابقة للحيض ايضاً:

 

- ادراك حقيقة عدم فهمك لطبيعة تلك المتلازمة من قبل الرجل، إلا إذا مر بها بنفسه، وهي حقيقةً متلازمة مدعاة للألم.

 

- منح المرأة قدراً كافياً من الوقت وذلك لأن المرأة عند مرورها بتلك الحالة تكون بأمس الحاجة لبعض الوقت كي تتمكن فيه من لملمة نفسها والتغلب على أوجاعها على طريقتها.

 

- منح المرأة فترة راحة من حياتها المملة وهو ما يفرض على الرجل ضرورة التدخل والوقوف إلى جوارها وتقديم يد المساعدة في الكثير من الجوانب لاراحتها بشكل كبير.

 

- اهتمام الزوج بإهدائها بعض الشوكولاته لا سيما وان لتلك النوعية من الهدايا مفعول السحر في التخفيف عن أوجاعها ومتاعبها خلال المرور بتلك الحالة المرهقة والمؤلمة.

 

- توقع حدوث تغييرات في نظام العلاقة الحميمة خصوصاً وان المرأة لا تكون في حالة نفسية أو بدنية تسمح لها بممارسة الجنس مع الزوج في الأوقات التي يرغبها.

 

اليكم المزيد من المعلومات حول فترة الحيض:

 

ما هي مدة الحيض الطبيعية؟

هل تعانين من غزارة الحيض؟ اليك ابرز الاسباب

نصائح لتتعامل مع زوجتك بايجابية خلال فترة الحيض

‪ما رأيك ؟
من انوثة