هل الفشل الكلوي يؤثر على الإنتصاب؟

هل الفشل الكلوي يؤثر على الإنتصاب؟

تُعتبر الكلى من الأعضاء بالغة الأهمّية حيث أنّ أيّ خللٍ فيها يؤثّر على عمل مُختلف الأجهزة في الجسم. ويُعدّ الفشل الكلوي مرحلةً مُتقدّمة من مراحل مرض الكلى ويؤثّر على حياة المريض بشكلٍ مُباشر ومن كلّ الجوانب وعلى رأسها الحياة الجنسيّة.

ولأنّ الفشل الكلوي يؤثّر على الأعصاب والأدوية المُتناوَلة والهرمونات ومستويات الطّاقة في الجسم، فإنّه قد يُحدِث اضطراباً في كيمياء الجسم؛ ما يلعب دوراً هامّاً في الحياة الجنسيّة.

فهل يؤثّر الفشل الكلوي على الإنتصاب؟ الجواب في هذا الموضوع من موقع صحتي.

 

إعاقة تدفّق الدم إلى العضو الذكري

 

يُمكن أن ينتج عن الإصابة بأمراض ومشاكل الكلى، حدوث خللٍ في الأعصاب والأوعية الدمويّة، وهذا بدوره يؤثّر سلباً على مستوى الدم المُتدفّق إلى العضو الذكري ممّا يتسبّب بعدم القدرة على الإنتصاب بالشّكل السّليم. 

 

خفض القدرة والرّغبة الجنسيّة

 

مِن غير المُستبعد أن تجعل مشاكل الإنتصاب، الجسم مُعرّضاً للإصابة بالعجز الجنسي؛ حيث يشعر مريض الفشل الكلوي بالتّعب عند القيام بأيّ مجهودٍ بسيطٍ. وهذا يعود إلى احتباس السّوائل حتّى في المراحل المبكرة من مرض الكلى ممّا يُقلّل من القدرة الجنسيّة ويُسبّب انخفاض الرّغبة لدى المريض؛ ما يؤثّر سلباً على الإنتصاب لديه. 

 

تصلّب الشرايين

 

يُصاحب الإصابة بالفشل الكلوي في بعض الأحيان، تصلّب الشرايين ويحدث ذلك في الشّرايين التي تُغذّي العضو الذكري والحوض؛ ممّا يتسبّب في إعاقة تدفّق الدم إلى العضو الذكري فيُصبح الإنتصاب بالتالي ضعيفاً أو يتوقّف بشكلٍ نهائيّ. 

 

أمراض ومشاكل نفسيّة

 

من المُمكن أن تُسبّب الإصابة بمرض الفشل الكلوي أمراضاً نفسيّة مثل الإكتئاب والإحباط؛ ممّا يُساعد على المُعاناة من مشاكل في الإنتصاب والتسبّب بإضعافه.

كما تحدث بعض التغيّرات الجسديّة لدى بعض المرضى المُصابين بالفشل الكلوي بسبب شعورهم بأنّهم أقلّ جاذبيّة ممّا يؤثّر سلباً على الرّغبة الجنسيّة لديهم ويُفقدهم الثقة بالذات. 

 

فضلات سامّة في الدم

 

يجد البعض صعوبةً في تحقيق الإنتصاب السّليم أو قد لا يستطيعون الحفاظ عليه؛ بسبب تكوين بعض الفضلات السامّة التي تكون موجودةً في الدم أثناء عمليّة الغسيل الكلوي ولا يُمكن إزالتها بشكلٍ كامل.

 

رغم التأثير الذي يتركه الفشل الكلوي على الإنتصاب، إلا أنّ هذا لا يعني توقّف الحياة الجنسيّة للمريض حيث يُنصح بمُراجعة الطّبيب واتّباع إرشاداته في هذا السياق للتمتّع بحياةٍ جنسيّةٍ مُرضية.

 

لقراءة المزيد عن الصحة الجنسية إضغطوا على الروابط التالية:


‪ما رأيك ؟