وجود الاطفال من اهم اسباب التوتر في العلاقة الزوجية!

وجود الاطفال من اهم اسباب التوتر في العلاقة الزوجية!

يختار الحبيبان الارتباط مدى الحياة بعد ان يعيشا فترة الخطوبة، ولكن غالباً لا يمكن لهما تصوّر المراحل المتقدمة من الزواج وما ينتظرهما  من أمور، اذ يعتقد بعض الأزواج أن الزواج قائم على الحب فقط ولكن هذا الأمر غير صحيح، فالعديد من الأمور قد تحصل مما سيخلق التوتر في العلاقة الزوجية.

 

بعض الأفكار لكسر روتين الحياة الزوجية

 

وجود الاطفال كسبب للتوتر

 

اشارت دراسة جديدة اجرتها الباحثة مانويلا شايكا في السويد، إلى أن وجود الأطفال يخلق توتراً كبيراً في العلاقة الزوجية في مرحلة معينة.  ان انجاب الأطفال يعتبر الغرض الطبيعي من العلاقات الزوجية في معظم المجتمعات ولكن وبحسب دراسة شايكا فان وجود الأطفال يخلق توتراً في العلاقة الزوجية.  وبحسب الدراسة التي أجريت على ٧٢١ زوجاً في سويسرا وذلك على مدى ثلاثة عشر عاماً، تبين أن الانتقال إلى مرحلة الأبوة يرتبط مع درجة أعلى من الارتباط بين الزوجين، بالاضافة الى المزيد من التمايز في الأدوار الوظيفية. كما أن وجود الأطفال قد يخلق غيرة لا سيما عند الزوج في المراحل الأولى، اذ ينزعج من أن تقضي زوجته معظم وقتها مع الطفل الجديد كما أن الزوجة قد تشعر بالإهمال اذ ان محور اهتمام الزوج قد يكون في الفترات الأولى المولود الجديد فقط. 


ووجود الأطفال قد يؤدي الى إبتعاد المرأة عن العمل بحسب الدراسة التي أجرتها شايكا. ففي كثير من الأحيان تتخلى المرأة أو تقل مشاركتها في سوق العمل بمجرد أن تصبح اماَ. اذ يصبح صعبا على الأم أن تجد مكان لرعاية طفلها وبكلفة مقبولة مما يُولد قدراً كبيراً من الإحباط وتوتر اضافي في العلاقة الزوجية.

 

ضعي حدّاً لتأثير ضغط العمل على حياتك الزوجية

 

اسباب اخرى للتوتر

 

- الصعوبات المادية: ان أكثر ما يسبب التوتر في العلاقة بين الزوجين هي قلة المال والضيقة الإقتصادية.

 

- ضغوط العمل: من الصعب أن يفصل الشخص بين مشاكل العمل وحياته الشخصية، وهذا ينعكس سلباً علي المنزل وخاصة ان بعض الاشخاص يحملون كل هموم ومشاكل العمل الى المنزل مما يؤدي الى توتر العلاقة. 

 

نجاح العلاقة الزوجية مرتبط بالذكاء العاطفي

 

- الأعباء المنزلية: تشكل الأعباء المنزلية ضغطاً كبيراً على المرأة لا سيما العاملة خارج المنزل فتعاني من الإجهاد والتعب مما ينعكس سلباً على علاقتها الزوجية. 

 

- العلاقة الحميمة: شح في العلاقة الحميمة نتيجة ضغوط العمل وضيق الوقت لا سيما عند المرأة مما يسبب توتر في العلاقة الحميمة. 

‪ما رأيك ؟
من انوثة