4 حقائق عن حجم القضيب الذكري ستدهشكم حتماً!

4 حقائق عن حجم القضيب الذكري ستدهشكم حتماً!

يولي الرجل اهتماماً كبيراً بصحته الجنسية خاصة في ما يتعلق بحجم عضوه الذكري، فيمكن أن تسبب أي مشكلة لديه ترتبط بحجم القضيب وطوله مشاكلاً نفسية وربما جسدية، معظم الرجال عُرضةٌ للإصابة بها.

 

1- المعدّل الطبيعي لحجم العضو الذكري

 

حجم العضو الذكري الطبيعي للرجل البالغ، هو من 6 إلى 10 سنتيمتراً عندما يكون مرتخياً، علماً أنه يصل الى طول يتراوح من 12 الى 15 سنتيمتراً في حالة الانتصاب.

 

2- لا علاقة أبداً بين طول القضيب ومقاس القدم!

 

الفكرة القديمة المتداولة بأن حجم القضيب يتناسب مع مقاس الحذاء ليست حقيقية، حيث أثبتت التجارب والأبحاث أن متوسط ​​طول القضيب عند الرجل هو حوالي  13 سنتيمتراً عند الارتخاء والتمدد الخفيف، كما أن متوسط مقاس الحذاء هو 9 سنتيمترات فقط تبعاً للمقاس الأوروبي، ما يؤكد أن لا علاقة بتاتاً بين مقاس الحذاء وطول القضيب.

 

3- القضيب الصغير يحقق انتصاباً كبيراً

 

قد تندهشون بهذه المعلومة، فالقضيب القصير يحقق زيادةً أكبر في الطول من القضيب الطويل عندما يصبح منتصباً. يزداد  طول الأعضاء الذكريَّة القصيرة بنسبة 86٪ عند الانتصاب، أي ما يعادل الضعفين تقريباً بالمقارنة مع الأعضاء الذكريَّة الطويلة التي تزداد بنسبة 47٪ فقط.

 

4- القضيب ليس عضلة

 

لا يحتوي القضيب على العضلات، ولهذا السبب لا يمكن تحريكه إلى حد كبير عندما يكون منتصباً، فالقضيب هو نوع من الإسفنج الذي يُملأ بالدم عندما يثار الرجل جنسياً، حيث يتراكم الدم أو يتجمَّع ما يؤدي إلى تضخمه وتصلّبه. ومع اختفاء الانتصاب، تضيق الشرايين من جديد ويعود القضيب الى حجمه الطبيعي.

 

اقرأوا المزيد عن صحة العضو الذكري على هذه الروابط:

 

للحفاظ على صحة العضو الذكري لا تهمل هذه النصائح!

ما هو علاج سرطان العضو الذكري؟

حقائق لا بد من معرفتها حول العضو الذكري

‪ما رأيك ؟
من انوثة