4 طرق أساسية للتعامل مع الزوج كثير الصراخ!

4 طرق أساسية للتعامل مع الزوج كثير الصراخ!

في معظم الحالات يعاني الزوج من العصبية الدائمة والقلق المتواصل بسبب كثرة ضغوطات الحياة اليومية سواء في العمل أو المنزل، وإنشغاله في تأمين أدّق الحاجات التي تطلبها العائلة منه. والرجل العصبيّ لا يستطيع التحكم في انفعالاته، ما يدفعه الى القيام ببعض ردود الفعل الحادة من خلال إعتماده االصراخ الدائم والشجار.

 

في هذا الموضوع من موقع صحتي، سنسلط الضوء على كيفية التعامل مع الزوج كثير الصراخ:

 

لا تقومي بإستفزازه وإثارة غضبه

 

قد يغضب زوجك ويبدأ بالصراخ لأسباب قد تجدينها تافهة، لكن إحذري الإستهزاء به وبأفكاره وأقواله، وإيّاك الضحك على ردة فعله لأن غضبه في هذه الحالة سيتطور وسيثور عليكِ بشكل كبير. وتجنباً لأي سوء تفاهم بينكما، استغلي الأوقات التي يكون فيها زوجك هادئًا وبمزاج جيد وأخبريه بأن ردات فعله وعصبيته لن تفيده ولن تأتي بأي نتائج، بل أنك تنزعجين منها بشكل كبير.

 

تفهمي صراخه

 

على الزوجة أن تكون أكثر فطنة أثناء غضب الزوج حتى لو كان غضبه غير مبرر فعليها عدم مجاراته في انفعاله وإعطائه الفرصة ليقول ما يريد، وأن تكون لغة الاعتذار واضحة وصريحة مع إعطائه قيمته وأنه محل تقدير بالنسبة لها ومكانته عالية عندها ما يمنحه الهدوء.

 

إحرصي على إستيعاب غضبه

 

من خلال حركات جسدك تستطيعين أن تقومي بتهدئة زوجك الغاضب واستيعاب غضبه قبل البدء بالصراخ وذلك من خلال تحكمك بملامح وجهك وانفعالاتك فلا تنظري اليه مثلًا بإستخفاف أو إحتقار، ولا تحرّكي شفتيك بطريقة سخرية تثير غضبه.

 

أطلبي منه ضبط انفعالاته

ليتمكن زوجك من ضبط إنفعالاته والتوقف عن الصراخ في حال غضبه، إتفقي معه بشكل  على ضرورة ايقاف النقاش فور تصاعده وانجراره الى الصراخ حتى تهدأ النفوس وتتمكّنا بعدها من النقاش بطريقة هادئة. وهنا نشير الى أنه من المهم عدم دخول أطراف أخرى في الخلاف بينكما إلا في حالات ضيقة جداً، لأن ذلك سيؤدي الى صعوبة حلّ المشكلة.

 

إليكِ المزيد من المعلومات عبر موقع صحتي عن كيفية التعاطي مع الزوج:

 

كيف تتعاملين مع الشريك المخادع؟

5 نصائح ذهبية من الجدّات لعلاقة زوجية سعيدة... لا تهملوها!

5 طرق سهلة لتتقرّبي من زوجك مجدداً!

‪ما رأيك ؟
من انوثة