اطعمة صحيّة مفيدة لتعزيز دماغ طفلك!

اطعمة صحيّة مفيدة لتعزيز دماغ طفلك!

طبعاً أنتِ ككلّ الأمّهات تسعين لإطعام طفلك أفضل أنواع المأكولات الغنيّة بالعناصر الغذايّة الأساسيّة لنموّه الجسدي السليم. لكن هل تعلمين أنّ هناك أطعمة محدّدة تساعد على نموّ وتعزيز دماغ الطفل؟! إليك إذاً لائحة بأفضل الأطعمة لدماغ طفلك من موقع صحتي.

أطعمة مفيدة لدماغ الطفل

1

الخضار الورقيّة الخضراء

كالسبانخ مثلاً، فالخضار الورقية غنية بالفيتامينات الضروريّة لنمو المخ. وتسمح لدماغ الطفل بأداء وظائفه ويحسّن مزاج الطفل، وقدراته على حلّ المشاكل. إذا وجدت صعوبة فإطعام الطفل هذه أنواع الخضار، أدخيلها كمكوّن في طعام معيّن فلا يلاحظ الطفل وجودها.

2

الرّمان

الرّمان مصدر غنيّ بمضادات الأكسدة، وتحافظ على توازن نسبة الأكسجين في دماغ الطفل، وتضمن أداء  وظائف الدماغ بشكل سليم. كذلك، يحمي الرمان الدماغ من تلف الجذور الحرّة. يمكنك تقديم عصير الرمان لطفلك فيحسّن من قدراته التعلّميّة.

3

البيض

البيض غنيّ بالبروتين، وبمادة مغذيّة أساسيّة لتطوير ونموّ الدماغ واسمها الكولين. يمكنك تقديم البيض للطفل مسلوقاً، أو مقلياً، أو إضافته إلى سلطات الخضار.

4

التفاح

التفاح يحافظ على سلامة دماغ الطفل على المدى الطويل، ويمنع إصابته بأمراض مرتبطة بالدماغ عندما يكبر. يمكنك سلق التفاح مع القشرة وهرسه، وإطعامه للطفل بعد بلوغه الشهر السادس. بعد بلوغ الطفل العام، يمكنك تقديم تقطيع تفاحة كاملة إلى قطع صغيرة مع إزالة القشرة.

5

الموز

يوفّر الموز جرعة كبيرة من فيتامينات B6 و C، ما يخوّله أن يعزّز صحّة الدماغ. إضافة إلى غناه بالبوتاسيوم، المنغنيز والألياف. تناول الموز يساعد الأطفال على التعلّم بكفاءة أكبر.

6

الأفوكادو

يحتوي الأفوكادو على حمض الفوليك وعلى فيتامين K، وهذه المحتويات تجعل من الأفوكادو معزّز طبيعي للذاكرة والتركيز، ما يساعد على تحسين وظيفة الدماغ المعرفيّة. ولتقديم الأفوكادو يمكنك هرسه وإضافة ملعقة عسل صغيرة، أو ملعقة زبدة الفول السوداني صغيرة.

كلّ ما لديكم من أسئلة عن صحّة أطفالكم، يجب عنها الأطباء الأخصائيين عبر www.sohatidoc.com  من خلال استشارة الكترونية تحصلون عليها حين تحجزون موعداً لكم.


لقراءة مزيد من المقالات عن صحة طفلك اضغطي على الروابط التالية:

هل تودّين إطعام طفلك الرضيع البسكويت؟ يجب الانتباه إذاً إلى هذه الأمور!

خطوات الفطام التدريجيّ للطفل حفاظاً على نفسيته

كيف يمكن أن تعتني بأسنان طفلكِ اللبنية؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة