الإمساك عند الأطفال لا يستدعي القلق

الإمساك عند الأطفال لا يستدعي القلق

إنّ الإمساك عند المولود الجديد لا يجري تعريفه بمدى تكرار تمرير طفلك للبراز. بل يتم تشخيص هذه الحالة حين تكون حركات أمعاء الطفل قاسية وتسبب الالم أو النزيف، لأنّه يجهد نفسه عندما يحاول تمرير البراز. 

 

أسباب الامساك 

 

أولاً، طبيعة الأطعمة التي يتناولها الطفل قد تسبب الإمساك أو تفتقر للألياف الغذائية. إلى جانب حدوث تغير في تركيبة حليب الرضع للأطفال ما دون السنتين من العمر، ونقصان في كمية السوائل التي يتناولها الطفل يومياً.

 

ثانياً، في حالات نادرة قد يكون الإمساك ناتجاً عن بعض أمراض الجهاز الهضمي أو تشوهات خلقية أو تناول بعض الأدوية.

 

ثالثاً، القلق والتوتر أو الخوف.

 

رابعاً، بعض الأمراض الهرمونية التي تسبب تغيرات في عمليات الأيض في الجسم.

 

ما هي افضل الاعشاب المليّنة للبطن؟

 

الأعراض 

 

- البراز الملطخ بالدماء

- آلام في البطن

- التهيج

إنّ الاطفال الحديثي الولادة الذين يتغذون بواسطة الرضاعة الطبيعية وحدها من النادر جداً أن يصابوا بالإمساك. 

 

العلاج

 

إذا كان طفلك الوليد يواجه صعوبة في تمرير حركة الامعاء، حاولي تحريك ساقيه بطريقة قيادة دراجة. كما يمكنه تناول الماء أو عصير الخوخ المخفف. لكن يجب مناقشة هذه العلاجات أولاً مع الطبيب.

 

في السنة الاولى له، إذا كان لدى المولود الجديد حركات الأمعاء الغير نظامية، يمكن أن يكون ذلك إشارة إلى أنّ طفلك لا يحصل على ما يكفي من الطعام. تأكدي من أن تناقش مع الطبيب الجدول الزمني لتغذية طفلك، وكمية الحفاضات المبللة، وإذا كان يبدو أنه يكتسب الوزن.

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة