هذا ما يجب أن تعرفيه عن تطعيم الحصبة في عمر 9 شهور!

هذا ما يجب أن تعرفيه عن تطعيم الحصبة في عمر 9 شهور!

الحصبة هو مرض معدٍ للغاية يسببه فيروس، وهو ينتشر في الهواء عندما يسعل أو يعطس المصاب. تبدأ أعراض الحصبة بالسعال وسيلان الأنف وإحمرار العيون والحمى. ثم يبدأ طفح جلدي من البقع الحمراء الصغيرة من الرأس وينتشر إلى باقي الجسم. ولكن، ماذا عن تطعيم الأطفال في 9 شهور؟

 

تطعيم الحصبة 9 شهور

يمكن أن يحمي اللقاح من ثلاثة أمراض: الحصبة والنكاف والحصبة الألمانية. يوصي مركز السيطرة على الأمراض الأطفال بالحصول على جرعتين من لقاح الحصبة والنكاف والحصبة الألمانية، بدءاً بالجرعة الأولى في سن الـ9 شهور إلى 15 شهراً والجرعة الثانية في سن 4 إلى 6 سنوات.

لقاح الحصبة آمن وفعال للغاية، فجرعتان من هذا التطعيم فعال بنسبة 97٪ في الوقاية من الحصبة؛ جرعة واحدة فعالة بحوالي 93٪.

قد يحصل الأطفال أيضاً على التطعيم الذي يحمي من الحصبة والنكاف والحصبة الألمانية والجدري. هذا اللقاح مسموح للاستخدام فقط للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 12 شهراً حتى 12 عاماً.

قد يحتاج طفلكم إلى الجرعة الثانية في سن أصغر إذا كنتم تخططون للسفر إلى الخارج. يجب أن يتلقى الرضع الذين تتراوح أعمارهم بين 6 أشهر و11  شهراً جرعة واحدة من لقاح الحصبة قبل السفر.

 

ما الآثار الجانبية لتطعيم الحصبة؟

عادة ما تكون الآثار الجانبية خفيفة وتزول في غضون أيام قليلة. قد تشمل:

- الحمى

- الطفح الجلدي الخفيف

- تورم الغدد في الخدين أو الرقبة

تشمل الآثار الجانبية الأقل شيوعاً للقاح الحصبة ما يلي:

- نوبات (حركات أو سلوك مفاجئ وغير معتاد)

- انخفاض عدد الصفائح الدموية (قصيرة الأجل)

مثل أي دواء، هناك فرصة ضئيلة جدًا لأن يسبب لقاح الحصبة رد فعل خطير. ولكن، من المهم دائماً إستشارة طبيب الطفل في حال لاحظتم أيّ ردّ فعلٍ مفاجئ او أن أيّ من تلك الأعراض قد استمرّ لوقتٍ طويل.

 

لقراءة المزيد حول تطعيم الأطفال اضغطوا على الروابط التالية:

‪ما رأيك ؟