هل من الطبيعي أن ينحف الأطفال مع التسنين؟ وما الذي يمكن فعله؟

هل من الطبيعي أن ينحف الطفل بسبب التسنين؟

تبدأ مرحلة التسنين عند الرضيع في وقت مبكر جدا، عادة من الشهر الرابع فصاعدا. وتختلف أعراض ظهور الأسنان بين الأطفال وفق العديد من العوامل، أبرزها كمية الكالسيوم التي يتناولها. موقع صحتي يبحث في أحد الأعراض الرئيسية للتسنين وهو فقدان الوزن.

موضوع يشغل بال الوالدين مع ظهور كل سن جديد، بحيث يفقد الطفل الشهية بشكل واضح مما يؤدي إلى فقدان الوزن تدريجيا والتنحيف بشكل لا إرادي. أما السبب الرئيسي لفقدان الشهية هو الانزعاج أو الألم الذي يعاني منه الطفل أثناء التسنين.

كما يمكن أن يزيد التهاب اللثة ووجعها بسبب التسنين من الشعور بعدم الراحة. فضغط الأسنان على اللثة سيزيد من الأوجاع واحتمالات فقدان الشهية بشكل كبير. يبدأ الألم والانزعاج عادة قبل أربعة أيام من خروج السن ويستمر لمدة 3 أيام أخرى.

طفلي نحف مع التسنين.. ما الذي يمكن فعله؟

 

- الترطيب

أثناء عملية التسنين، ليس هناك شك في أن الطفل سوف يغضب. بسبب الألم، لن يتمكن من الأكل أو الشرب. سيؤدي ذلك حتما إلى الجفاف. يجب إعطاؤهم السوائل قدر الإمكان مما سيساعد في احفاظ على رطوبة الجسم واللثة.

 

- مسكنات الألم

يمكن أن تساعد مسكنات الألم عن طريق الفم مثل الأسيتامينوفين في السيطرة على الألم. هذه إحدى طرق التعامل مع مراحل التسنين المؤلمة. يجب استشارة الطبيب لتحديد جرعة مناسبة لعمر الطفل.

 

- المشروبات ذات السعرات الحرارية العالية

هي واحدة من أفضل الطرق للتعامل مع الطفل الذي يرفض الأكل بسبب التسنين. لن يتمكن الطفل من شرح نفسه، لذلك يحتاج الأهل إلى صبر اضافي للتعامل مع طفل مريض. عندما يشعر بالتحسن قليلا، يمكن تجربة بعض المشروبات أو الوجبات ذات السعرات الحرارية العالية بكميات صغيرة حتى لا يجوع الطفل.

 

- الأطعمة الباردة

الأطعمة مثل الزبادي أو الفواكه الباردة ستساعد أيضا في تهدئة لهيب اللثة. يمكن الاحتفاظ بالطعام في الثلاجة قبل إعطائه للطفل. سيستمتع طفلكم بالأطعمة الباردة المهدئة.

 

لقراءة المزيد عن مشاكل الأطفال بعد الولادة:

4 طرق للتخلص من البلغم عند الطفل الرضيع

متى يكون ارتفاع حرارة الطفل مرتبطاً بالتسنين؟

احذروا ضعف القناة السمعية عند الطفل

‪ما رأيك ؟
من انوثة