كيف تتعاملون مع طفلكم اذا حصل على علامة مدرسية منخفضة؟

كيف تتعاملون مع طفلكم اذا حصل على علامة مدرسية منخفضة؟

يسعى الأهل لأن تكون علامات طفلهم المدرسيّة عالية ومتفوّقة. واذا حصل عكس ذلك، فيوجّهون أصابع الاتهام نحوه، متّهمينه بالإهمال والكسل. فلا يمكن أن يصبح الطالب مذنباً، لمجرّد حصوله على علامات منخفضة. فعليّاً، تفوّق الطفل الدراسي، هو مسؤوليّة مشتركة، بين الطفل وأهله بالإضافة إلى المعلّمين. وحين يحصل الطفل على درجات أقلّ من توقعات الأهل، فيجب التركيز على أنّ الطفل يتعلّم من خطئه، ومساعدته على التحسّن، وليس معاقبته.

 

كيف يجب التعامل مع طفل حصل على علامات مدرسيّة منخفضة؟

- لا للعقاب، أو إلقاء اللّوم على الطفل وحده، بل من الأفضل تحفيزه على المثابرة حتى لو بعد الفشل والسعي إلى تحقيق هدفه.

- ضرورة تشجيع الطفل على ضبط النفس، حتى لو حصل على علامة منخفضة، فهذا لا يعني الاستسلام، بل عليه المحافظة على ثقته بنفسه لمواجهة تحديات أخرى ممكن أن يواجهها.

- تدريب الطفل على التحلّي  بقوّة الإرادة، بذل مجهود يومي، وتحويل المصاعب إلى أهداف، هذا الأمر يُشعر الطفل بالحماس لتحقيق هذه الأهداف، وسيسعى إلى بذل جهد أكبر للنجاح.

- اذا شعر الأهل أن طفلهم بحاجة إلى مساعدة في الدراسة، فيجب مساندته عبر توفير بيئة عائليّة، تتميّز بالأمان والحب، وتوفير أي حاجة دراسيّة له سواء عبر الاستعانة بدروس خصوصيّة أو عبر تدخّل الأهل في حال كانوا ملمّين بالمواد الدراسيّة.

- على الوالدين أن يتحلّوا بالصبر والهدوء، ويكونوا خير مثال أمام طفلهم.

- اذا لم يشعر الطفل بضرورة بذل مجهود دراسي أكبر، فيجب التعامل معه بحزم ومطالبته بذلك وتكليفه بمهام ضمن قدراته وحثّه على ضرورة إتمام المهام بنجاح.

- من المفيد تشجيع الطفل على المشاركة في أنشطة يحبّها، كالرياضة أو الموسيقى، أو هوايات أخرى تجعله يبذل مجهوداً ويتعلّم المثابرة.

- يجب على الأهل الثناء على جهود طفلهم التي يبذلها لتحقيق النجاح ومكافأته من وقت لآخر على نجاحه.

 

لديكم تساؤلات حول المشاكل أو الاضطرابات النفسية؟ الأخصائيون يمكن أن يجيبوا عنها من خلال استشارة الكترونية تحجزونها عبر موقع www.sohatidoc.com


لقراءة مزيد من المقالات عن طفلكم اضغطوا على الروابط التالية:

أي علامات تشير الى معاناة الطفل الرضيع من اضطرابات نفسية؟

اي علامات تشير الى أنّ طفلكم يكذب خلال حديثه؟

اي اساليب تربية يجب تجنّبها تماماً مع الطفل؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة