كيف تحفّزون شعور التقدير بالذات عند طفلكم؟

كيف تحفّزون شعور التقدير بالذات عند طفلكم؟

تزيد القدرة على التعامل بإيجابيّة مع مختلف المتغيّرات في الحياة اليوميّة، عند التحلّي بالثقة بالنفس وتقدير الذات. وهذا الأمر يدخل ضمن السمات التي يجب تنميتها عند الطفل منذ الصغر، فتكبر معه وتلازمه طوال حياته. نعدّد في هذا الموضوع من موقع صحتي الخطوات التي يُنصح بأخذها بالاعتبار من أجل تعليم الطفل تقدير الذات.

 

- التركيز على نقاط القوّة:

من المهمّ تشجيع الطفل على تنمية مواهبه من دون الشعور بالحرج والتركيز على نقاط قوّته بدل تسليط الضوء دائماً على الأمور السيّئة التي يقوم بها. بدلاً عن ذلك، يجب مساعدته على تحديد نقاط ضعفه لتعليمه كيفيّة مواجهتها بطرق سليمة.

 

- تعزيز الاستقلالية:

في عمر معيّن، يشعر الطفل بالحاجة إلى الاستقلالية والبدء باتخاذ القرارات بنفسه إلا أنّ الأهل قد يلجأون إلى أسلوب القمع أحياناً من دونإدراك العواقب. لا بدّ من تعزيز الاستقلالية عند الطفل لقطع الطريق أمام شعوره بالعجز والاتكالية وعدم الثقة بقدراته الذاتية.

 

- تعليم الطفل الاهتمام بنفسه وبالآخرين:

تعليم الطفل كيفيّة الاهتمام بنفسه وتقديرها بالإضافة إلى إظهار الاهتمام للآخرين من حوله أيضاً، يساعده في تنمية مهاراته النفسية والعاطفية. فمن الضروري تربية الطفل على أنّ إظهار مشاعره للآخرين ليس ضعفاً بل قوّة.

 

- السيطرة على المشاعر السلبيّة:

يُنصح بالتحدث مع الطفل عن رغباته وحاجاته العاطفية وتعليمه كيفية التعامل مع مشاعره المتنوّعة، لزيادة ثقته بنفسه وتقديره لذاته. كما لا بدّ من تعليم الطفل كيفية السيطرة على المشاعر السلبيّة وإيجاد طرق سليمة لمواجهتها وعدم التهرّب منها وقمعها.

 

- اعتماد مبدأ الحوار:

يبدأ تقدير الذات عندما يكبر الطفل على قاعدة مهمّة وهي اعتماد مبدأ الحوار الصريح والصادق والمناقشة الهادئة لإيصال أفكاره؛ فالحوار يعزّز الاحترام بين طرفَيه وله مبادئه التي لا بدّ من احترامها، فيفهم الطفل كيفيّة تقدير الذات والآخر الذي يتحاور معه. ولا يمكن للطفل أن يطبّق هذا الأمر إلا في حال كانت العادة سائدة بين الأهل في المنزل.

 

يلعب الأهل دوراً بالغ الأهمية في تكوين شخصية الطفل الذي يصبح شخصاً بالغاً وناجحاً في الحياة الاجتماعية والمهنية عند التعلّم كيفيّة التعامل مع أمور الحياة بطريقة إيجابيّة وسليمة.

 

لديكم تساؤلات حول المشاكل أو الاضطرابات النفسية؟ الأخصائيون يمكن أن يجيبوا عنها من خلال استشارة الكترونية تحجزونها عبر موقع www.sohatidoc.com

 

لقراءة المزيد عن تربية الأطفال:

ما الذي يمكن فعله لزيادة ثقة الطفل بنفسه؟

نصائح لمساعدة الطفل على حب الآخرين

7 نصائح أساسية لاظهار الحب لأطفالكم!

‪ما رأيك ؟
من انوثة