إذا كنتم تضربون طفلكم على وجهه... اكتشفوا أبرز التأثيرات النفسية طويلة الأمد لهذا التصرّف!

إذا كنتم تضربون طفلكم على وجهه... اكتشفوا أبرز التأثيرات النفسية طويلة الأمد لهذا التصرّف!

بالنسبة لبعض الأهل، الصفعات على وجه الطفل، هي من قواعد التربية والتأديب. لكن بالنسبة للطفل، تلحق الضرر عليه من الناحية الجسديّة ومن الناحية النفسيّة على المدى القريب والبعيد.

فجسديّاً، ضرب الطفل على وجهه، يؤذي الأغشية المتداخلة في جانب الوجه لناحية أعلى الأذن. وفي هذه الحالة يتم إلحاق الضرر بخلايا جهازه العصبي. كذلك، ممكن أن يتسبّب الضرب على خدّي الطفل في حدوث "متلازمة هزّ الطفل"، وتحدث هذه الحالة بسبب الصفع أو هزّ الطفل بشكل مفاجئ وعنيف، وتؤدي الى حدوث اضطراب في نشاط المخ الكهربائي، واضطرابات في النظر والرؤية وحتى السمع والكلام، بسبب حساسية الأوعية الدمويّة في دماغ الطفل، إضافة إلى ضعف عضلات الرقبة.

اذا كانت هذه أبرز التداعيات الجسديّة على الطفل، فما هو التأثير النفسي لضرب الطفل على وجهه؟

 

التأثير النفسي لضرب الطفل على وجهه

 - تحفيز الطفل على العنف: يعتقد الطفل، بسبب ضربه على وجهه، أنّ العنف هو حلّ لمواجهة المشاكل في حياته، لذا يستخدم الضرب وأساليب أخرى من العنف تجاه الآخرين سواء على إخوته في البيت أو على أصدقائه في المدرسة.

 

- تدمير ثقة الطفل بنفسه: ثقة الطفل بنفسه يستمدّها من طريقة معاملته في البيت من قبل أهله أو من يهتمّ به، فالعائلة هي المصدر الأولّ للأمان بالنسبة للطفل، وبالتالي فإنّ تعرّضه للعنف من قبل أهله، سيشعره أنّه ضعيف وسيّئ ولا يستطيع الدفاع عن نفسه. هذا الإحساس سيؤثّر على نظرته لنفسه وعلاقته مع الآخرين ويؤدي لإضعاف ثقته بنفسه وقدراته الاجتماعيّة.

 

- تقليل احترام الطفل لنفسه: عمليّة ضرب الطفل على وجهه، حتى لو كانت على سبيل المزاح، ممكن أن تسبّب له باضطراب في شخصيّته، بسبب اعتقاده أنّه سيّئ ومخطئ لذا يضربه أهله، وممكن أن يقوم بسلوكيات يؤذي فيها نفسه بسبب فقدانه احترامه لنفسه.

 

- تدهور علاقة الطفل بأهله: الطريقة التي يختارها الأهل للتعبير عن مشاعرهم تجاه الطفل، ترسل رسائل متنوّعة ومختلفة إلى عقله. فالتعبير عن الحبّ للطفل يكون عبر الاحتضان والتقليل أمّا الضرب فهو تعبير عن العنف والكراهية، وفي هذه الحالة سيفقد الطفل ثقته بأهله لاعتقاده أنّهم لا يحبّونه.

 

لديكم تساؤلات حول المشاكل أو الاضطرابات النفسية؟ الأخصائيون يمكن أن يجيبوا عنها من خلال استشارة الكترونية تحجزونها عبر موقع www.sohatidoc.com


لقراءة مزيد من المقالات عن طفلكم اضغطوا على الروابط التالية:

إذا كنتم تستخدمون أوصافاً سلبيّة لتأنيب طفلكم... اكتشفوا تأثير ذلك على نفسيّته!

اكتشاف شخصية الطفل من طريقة لعبه... 5 نقاط مهمّة!

4 أمور لا يجب القيام بها أبداً أمام طفلكم... وعواقبها عقد نفسيّة طويلة الأمد!

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة