العزل المنزلي فترة مناسبة لتعزيز القدرات الإنتاجية والفنية عند الأطفال

العزل المنزلي فترة مناسبة لتعزيز القدرات الإنتاجية والفنية عند الأطفال

لقد فرض انتشار فيروس كورونا المستجد COVID-19 واقعاً جديداً لم نعهده سابقاً بالنسبة إلى الحياة اليومية، فالعزل المنزلي الذي يُعتبر أحد أهم الطرق لتخفيف انتشار الفيروس والوقاية من العدوى، يسبب في الوقت عينه الشعور بالملل لكافة أفراد العائلة، وبشكل خاص الأطفال. لذلك ارتأينا أن نقترح عليك بعض الأفكار للتعامل مع ملل الأطفال في هذه المرحلة الضرورية والتي لا تخلو من التحديات.


الحفاظ على الروتين اليومي

تعتمد الكثير من المدارس والأنظمة التربوية حول العالم اليوم نظام التعلم عن بعد من خلال إرسال حزمة الدروس اليومية عبر شبكة الانترنت، كما أن بعض الأهل يكونون مضطرين إلى العمل عن بعد خلال هذه الفترة أيضاً. إن الحفاظ على الروتين اليومي من شأنه أن يساعد في القضاء على الملل في المنزل كما ويسهّل عملية الرجوع إلى الحياة الطبيعية بعد انتهاء هذه الأزمة في وقت قريب بعون الله. لذلك من المفيد أن يستيقظ الأطفال في الوقت نفسه الذي اعتادوه خلال أيام الدراسة العادية، وأن يبدؤوا بإنجاز دروسهم اليومية في الوقت الذي ينجز فيه الوالدان أيضاً أعمالهم اليومية، وهذا كفيل بالتخفيف من ملل العزل المنزلي والاستفادة من الوقت.

ممارسة الهوايات

فترة العزل المنزلي مناسبة لتشجيع الأطفال على ممارسة الهوايات التي يحبّونها في أوقات الفراغ، ويمكن للوالدين أن يشاركوا أطفالهم هذه الأوقات المفيدة وأن يستفيدوا من تواجدهم معهم في المنزل لأوقات طويلة. فبدل أن يشعر الأطفال بالملل بسبب عدم قدرتهم على الخروج من المنزل، يمكن تأمين المستلزمات المناسبة للرسم أو للأشغال اليدوية أو أن يتم تشجيعهم على المشاركة في الطبخ أو في تحضير أنواع الحلويات التي يحبونها أو تنمية المهارات الجديدة لديهم، وبهذه الطريقة ينشغلون لفترات طويلة من الوقت من دون الشعور بالملل.

مشاركة الأطفال في اللعب

تشكل هذه المرحلة فترة مناسبة لمشاركة الأطفال اللعب، إن كانت الألعاب الإلكترونية أو بعض ألعاب التركيز أو غيرها، وهذه الطريقة تساعد في تخلص الأهل والأطفال من الملل على حد سواء، كما ويمكن تشجيع الأطفال ومشاركتهم في ممارسة التمارين الرياضية داخل المنزل لتقوية مناعتهم وتحريك أجسادهم لتجنّب المشاكل التي تتأتى عن الجلوس وعدم الحركة لفترات طويلة. فالأكيد أن الأهل سوف يمضون أوقاتاً مليئة بالحماس والإثارة والمرح عند ممارسة الألعاب مع الأطفال، وهو الأمر الذي لا يستطيعون الاستمتاع به كثيراً في الأيام العادية.

تشجيع الأطفال على المطالعة

إنها الفترة المثالية التي يمكن للأهل خلالها أن يشجعوا أطفالهم على قراءة الكتب أو القصص الخيالية المخصصة للأطفال، وفي الوقت عينه يتسنّى للأهل أيضاً مطالعة بعض الكتب التي لم تسنح لهم الفرصة بقراءتها من قبل.


المزيد من النصائح لفترة العزل المنزلي:

5 خطوات تساعدكم على التحكّم بزيادة الوزن خلال فترة العزل المنزلي!

خلال العزل المنزلي بسبب كورونا... إحذروا المعاناة من الاحتراق النفسي!

خلافات الزوجين تتفاقم خلال فترة العزل المنزلي!

‪ما رأيك ؟