الخمر... ليس الطريق لعلاقة حميمة ناجحة

الخمر... ليس الطريق لعلاقة حميمة ناجحة

يلجأ الكثير إلى الكحول من أجل تحسين حياتهم الجنسية، والكثير من الشبان في العديد من الدول يعتمدون على شرب الكحول وممارسة الجنس قبل بلوغ سن الرشد. ولكن هل أثبتت الدراسات العكس؟ هل يمكن للخمر أن يعيق الحياة الجنسية؟.

 

الخمر مضرّ بالجنس

 

كشفت دراسة جديدة أنّ إدمان الخمر يضعف الحياة الجنسية للرجل، كما يقلل فرصه في إنجاب أطفال. وقام بهذه الدراسة باحثون بالهند، وأفادوا بأنّ الرجال الذين يعالجون من إدمان الخمر، لديهم معدلات أقل من التستوستيرون ومزيد من الخلل بالسائل المنوي، وعدم حدوث انتصاب. هذا بالإضافة إلى أنّ الإكثار من شرب الخمر قد يدمّر الصحة الإنجابية للمتزوجين، وزيادة احتمالات حدوث إجهاض.

 

أجريت هذه الدراسة على عينة من ٦٦ رجلا يعالجون من إدمان الخمر، و٣٠ رجلا لم يشربوا خمرا قط. وفي المتوسط، كان لدى من يشربون الخمر سائل منوي أقل بشكل كبير وخلل أكثر. إذا، هذه النتائج تعكس على الأرجح مدى الضرر الذي تتعرض له الخصية بسبب الإفراط في شرب الخمر.

 

كما استنتج الباحثون أنّ الكحول تدخل الخصية مباشرة ويمكن أن تحد من إنتاج هرمون تستوستيرون وتلحق الضرر بكمية المني. لذا ينصح الباحثون الرجال بالإمتناع عن شرب الخمر، إذا كانوا يرغبون في الإنجاب وممارسة حياة جنسية عادية.

‪ما رأيك ؟
من انوثة