نقص هرمون الحليب عند الرجال... ما الذي ينتج عنه من تأثيرات؟

نقص هرمون الحليب عند الرجال... ما الذي ينتج عنه من تأثيرات؟

يفرز الجسم وتحديداً الغدة النخامية عند كلّ من النساء والرجال هرمون الحليب والذي يُعرَف أيضاً بهرمون البرولاكتين، بنسبٍ مختلفة بين الجنسين، حيث يتمّ إفرازه بنسبٍ مرتفعة عند النساء وخصوصاً أثناء الحمل، وبنسبٍ أقلّ عند الرجال.

ويؤدّي ارتفاع هرمون الحليب عند الرجال إلى انخفاضٍ في مستوى التستوستيرون وفقدان الرغبة الجنسيّة إلى جانب العديد من الأعراض الأخرى. ونكشف في هذا الموضوع من موقع صحتي التأثيرات التي يمكن أن يؤدّي إليها نقص هرمون الحليب عند الرجال.

 

أسباب نقص هرمون الحليب

 

لهرمون الحليب أو البرولاكتين عدّة فوائد تدلّ على أهمّيته في جسم الرجل، ومن أهمّ الأسباب التي تؤدّي إلى نقصه في الجسم نذكر:

 

- تناول بعض الأدوية التي تؤدّي إلى نقص إنتاج هذا الهرمون، كعارض جانبي.

- إصابة الغدّة النخاميّة بخللٍ في نشاطها ممّا يؤدّي إلى اضطرابات منها انخفاض إنتاج هرمون الحليب.

- المعاناة من نزيفٍ في الدماغ نتيحة التعرّض لحادث معيّن.

- فقدان الشهيّة على تناول الطّعام لفترة طويلة من الوقت.

 

التأثيرات السلبيّة

 

ينتج عن نقص هرمون الحليب في جسم الرجل العديد من التأثيرات السلبيّة التي يمكن أن تكون بمثابة أعراض تؤشّر إلى وجود خللٍ ما في الجسم. ومن هذه التأثيرات السلبيّة:

 

- قلّة عدد الحيوانات المنويّة وضعفها.

- الإصابة بالضعف الجنسي.

- مواجهة بعض المشاكل في الإنتصاب، مثل ضعفه وعدم التمكّن من الحفاظ عليه بشكلٍ كافٍ.

- المعاناة من مشاكل في القذف لا سيّما القذف المبكر.

- التأخّر في الإنجاب أو العقم الموقّت.

- الإضطرابات النفسيّة مثل القلق والتوتّر والإكتئاب أحياناً.

- الشعور الدائم بالجوع.

- إنتاج الجسم للدوبامين بشكلٍ مفرط.

- نقص ملحوظ في وزن الجسم من دون أيّ مبرّر.

 

ما العمل؟

 

في حال مواجهة مجموعة من الأعراض والتأثيرات المذكورة، لا بدّ من مراجعة الطّبيب بشكلٍ فوري من أجل تشخيص الحالة وإيجاد العلاج الملائم.

ويعمد الطّبيب في هذه الحالة إلى إجراء فحصٍ سريري إضافة إلى قياس مستوى هرمون الحليب في الدم ومعدّل هرمون التستوستيرون أيضاً، مع بعض الفحوصات الأخرى الهامّة التي تساعد على كشف سبب الحالة وتحديد العلاج المناسب.

 

يعتمد علاج نقص هرمون الحليب عند الرجل على تحديد السّبب الرئيس الذي يقف وراء المشكلة وعلاجه إضافة إلى ممارسة الرياضة بانتظام وشرب كمّية وافرة من الماء إلى جانب اتّباع نظامٍ غذائي صحّي ومتوازن.

 

اقرأوا المزيد عن هرمون الحليب على هذه الروابط:


كل ما يجب ان تعرفيه عن مشاكل هرمون الحليب

لن تصدق ما يمكن أن يفعله هرمون الحليب في جسمكَ!

كيف يؤثر هرمون البرولاكتين على حياتكِ الجنسيّة؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا