6 أمور تفسد العلاقة الحميمة... حذارِ الوقوع في فخّها!

6 أمور تفسد العلاقة الحميمة... احذروا الوقوع في فخّها!

العلاقة الحميمة بين الزوجين تحكمعا العاطفة والمشاعر والرغبة، وهي حساسة لدرجة أنّ العديد من العوامل يمكن أن تؤثّر عليها، خصوصاً عندما يتعلّق الأمر بتصرّفات قد تصدر من الزوجين نفسيهما. نعدّد في هذا الموضوع من موقع صحتي أبرز الأمور التي تفسد العلاقة الحميمة بين الشريكين.

 

العنف

استخدام العنف في الحياة اليوميّة أو أثناء ممارسة العلاقة الحميمة يمكن أن يفسد سريعاً المشاعر التي تكون مشتعلة بين الزوجين. فالعنف يقتل الإحساس والعاطفة، وهذا ينعكس مباشرةً على العلاقة الحميمة بين الزوجين ويؤدّي إلى تدميرها.

 

غياب الإثارة

الإثارة عنصر أساسي في العلاقة الحميمة وغيابها قد يفسد المتعة في العلاقة، وينتج عن ذلك عادةً عدم وصول المرأة إلى النشوة ومعاناة الشريكين من عدم القدرة على تحقيق الإشباع الجنسي. يُفضّل إيلاء أهمية للمداعبة وإطالة مدّة العلاقة إلى حين تحقيق الإثارة المطلوبة.

 

عدم التوافق الجنسي

يلعب التوافق الجنسي دوراً بالغ الأهمية في العلاقة الحميمة، حيث أنّ معرفة رغبات الشريك والأمور التي تزعجه، والتصرّف على أساسها يُضفي متعة خاصة على العلاقة ويجعل الشريكين أقرب إلى بعضهما البعض. والعكس يحصل في حال غياب التوافق الجنسي وعدم التفاهم بين الزوجين.

 

الصمت الدائم

قد يكون الصمت في بعض الأحيان أثناء العلاقة الحميمة مثيراً، إلا أنّه يصبح قاتلاً ومفسداً للعلاقة الحميمة إذا أصبح دائماً. فهذا التصرّف قد يجعل من الممارسة الجنسيّة مجرّد روتين يقوم به الطرفان، بشكلٍ يخلو من العاطفة والأحاسيس، وبالتالي يؤدي ذلك في نهاية المطاف إلى النفور من العلاقة وتباعد الزوجين.

 

ممارسة العلاقة بهدف الإنجاب

من أكثر الأمور التي تفسد المتعة أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، وذلك لأنّ فكرة الإنجاب والحمل تسيطر على الحواس والمشاعر والعقل ممّا يجعل الزوجين يشعران بالبرود الجنسي وانعدام الرغبة والإثارة بالإضافة إلى الشعور بالملل نتيجة البحث المستمرّ عن الإنجاب.

 

إهمال النظافة الشخصيّة

النظافة الشخصية عاملٌ أساسي في الحفاظ على علاقة جيّدة وصحية بين الشريكين، وإهمالها يؤدّي إلى نفور الشريك من العلاقة وبالتالي قد يصل الأمر إلى انقطاع التواصل الجنسي وحتّى العاطفي مع الوقت. لذلك يُنصح بالحفاظ على رائحة ذكية من خلال الاستحمام اليومي وإزالة الشعر غير المرغوب به والاهتمام بالمنطقة الحساسة.

 

لا بدّ من الحذر من الوقوع في فخّ بعض التصرّفات والسلوكيّات التي قد يعتبر البعض أنّها مفيدة للعلاقة الحميمة، إلا أنّها قد تؤدي إلى إفشالها.

 

لقراءة المزيد عن العلاقة الحميمة إضغطوا على الروابط التالية:

كيف يمكن أن تؤثر العلاقة الحميمة على صحتكم النفسية؟

إليكم الأخطاء التي تمنعكم من الإستمتاع خلال العلاقة الحميمة!

7 مؤشرات تدلّ على عدم التوافق الجنسي بين الزوجين

‪‪مقالات ذات صلة
‪‪إقرأ أيضاً
‪ما رأيك ؟
من انوثة